كهف الماموث في الولايات المتحدة الأمريكية

بواسطة: آخر تحديث : 13-08-2019
كهف الماموث في الولايات المتحدة الأمريكية
كهف الماموث


كهف الماموث

هو أطول كهف في العالم، ويمتد لمسافة ما يقارب مائة وعشرة مترات تحت سطح الأرض، و يقع بالقرب من مدينة "براونزفيل" في ولاية كنتاكي جنوب الولايات المتحدة الأمريكية، ويتكون هذا الكهف من سلسله من الكهوف المكونة من الأحجار الجيرية الرسوبية، ويصل طول كهف "الماموث" إلى ما يقارب 650 كيلو متر، تنخفض درجات الحرارة في كهف "الماموث" حيث تصل إلى ما يقارب -60 درجة مئوية تحت الصفر، وله العديد من الممرات الطويلة، حيث أن بعض هذه الممرات عبارة عن طبقات فوق بعضها البعض، تصل في بعض الممرات إلى خمس طبقات، ويذكر أن الكهف له امتداد طويل لم يُكتشف بعد؛ حيث يعتقد العلماء أن الوصول إلى تلك المناطق في الكهف قد يشكل خطورة على الباحثين والمستكشفين، ومع ذلك يستطيع الزوار والسياح الوصول لبعض الأماكن التي تحتاج إلى ما يقارب إلى نصف يوم كامل، وذلك لإتمام عملية التجول والتمتع بالمناظر الخلابة داخل الكهف.

تسمية كهف الماموث

شاع أن سبب تسمية كهف "الماموث" بهذا السبب قد جاء نتيجة انتشار بقايا حيوان "الماموث" في الكهف، وهو حيوان منقرض من فصيلة الفيلة، عاش في أوروبا قبل ما يقارب مليون سنة، إلا أن العلماء نفوا تلك الإشاعة، وأوضحوا أن سبب تسمية الكهف بكهف "الماموث" هو كثرة تشعبات ممراته، وأطوالها الكبيرة.

محتويات كهف الماموث

تنتشر العديد من المظاهر الطبيعية المذهلة في كهف "الماموث" ومنها:

  • الصخور الداخلية للكهف ملونة، ومنقوشة بشكل طبيعي بأشكال مختلفة، بما يشبه الأشجار والشلالات، كما يوجد تكوينات حجرية نادرة تسمى " الزهور الجصية".
  • يوجد في الكهف "نهر الصدى"، وهو نهر ممتد وعريض داخل الكهف، حيث يصل عرضه إلى ثمانية عشر مترا في بعض الأماكن، في حين يقل عرضه في أماكن أخرى ليصل إلى ستة أمتار.
  • تنتشر الأسماك عديمة العيون بكثرة داخل الشلالات في الكهف، حيث يصل طول الواحدة منها خمسة سنتيمتر.
  • تتواجد بعض أنواع الخفافيش النادرة في الكهف مثل خفافيش "إنديانا" والخفافيش الرمادية، والخفافيش البنية، الخفافيش الشرقية صغيرة القدمين، وغيرها.

أساطير كهف الماموث

تشاع الكثير من الأساطير حول كهف "الماموث" ومنها:

انتشار الأشباح داخل الكهف، فيقال أن الكهف صُمم خصيصا ليكون مقبرة لأصحاب المكان، وعند اكتشاف الكهف، وجعله معلما سياحيا يرتاده الزوار، غضبت أرواح الموتى في الكهف؛ مما أدى إلى إطلاق الأرواح التي حاولت إبعاد البشر عن المكان، للحفاظ على خصوصيته، ومن بين هذه الأشباح، شبح "ميليسا" وهي سيدة قتلت حبيب لها داخل الكهف بعد أن تعرضت للخيانة منه، حيث يشاع وجود هذا الشبح في الكهف للحفاظ على جثة الحبيب السابق ذكره

معالم سياحية في كهف الماموث

  • نظرا للأهمية التي يحتلها كهف "الماموث" فقد تم إنشاء بعض المعالم السياحية فيه ومنها:
  • الحديقة الوطنية، والتي تأسست عام 1941، لتصبح موقعا للتراث العالمي عام 1981.
  • محمية المحيط الوطني الدولي، والتي تأسست عام 1990، للحفاظ على الكائنات النادرة التي تعيش داخل الكهف.