كل ما يخص العملية القيصريه

كتابة: مرام البرعي - آخر تحديث: 27 يناير 2020
كل ما يخص العملية القيصريه

الولادة القيصرية

قد تلجأ الحامل في ولادتها إلى العملية القيصريه كبديل عن الولادة الطبيعية لعدة أسباب، و العملية القيصريه هي التقنية الخاصة بولادة الطفل عن طريق شق البطن من فوق الرحم وذلك من أجل إخراج الطفل من الرحم والمشيمة وتعد بديلا عن الولادة الطبيعية.

أنواع العملية القيصريه

تنقسم الولادة تبعا لنوع الشق الذي يتم إجراءه في العملية، وهو كالتالي:

  • الشق العمودي: وهو الخاص بمنطقة مركز البطن، وهو شق عمودي علوي.
  • الشق السفلي: وهو الذي يحدث بشكل منخفض قليلا مقارنة بالشق العمودي، وهذا النوع مستخدما كثيرا في هذه الفترة.
إقرا أيضا :  الاكتئاب في الحمل الأسباب والأعراض

الحالات التي تستدعي القيام بـ العملية القيصريه

  • يؤدي حمل المرأة وهي في سن كبيرة إلى إجرائها للولادة القيصرية.
  • عندما تكون الأم الحامل ذات وزن زائد عن المعتاد، يجب إجراء الولادة القيصرية في محاولة للحفاظ على حياتها وحياة طفلها.
  • عندما تكون وضعية الجنين غير صحيحة مقارنة مع الوضعية الصحيحة للجنين.
  • عندما تود المرأة أن تلد إبنها في وقت معين، أو لتتجنب آلام الولادة أو لعدم حدوث مضاعفات خطيرة في المستقبل لها أو للجنين، أو إذا كان من الممكن أن يقل نبض الجنين أو عدم نمو الجنين كما هو المفترض، مما يحتاج لإجراء عملية قيصرية لإنقاذه.
  • أن تكون الأم حاملا في أكثر من جنين، مما يعني حاجتها للولادة القيصرية.
  • عندما تكون الأم قد خضعت لعملية ولادة قيصرية سابقة.
إقرا أيضا :  أسباب التورم في مرحلة الحمل

التحضير لـ العملية القيصريه

يتم تحضير الأم عن طريق التخدير الموضعي والمعروف بإسم تخدير فوق الجافية أو التخدير النخاعي وهو يحدث عندما يقوم الطبيب بإعطاء الأم حقنة في النخاع الشوكي، والتي من دورها التخفيف من ألم الولادة.

مجرى العملية القيصريه

كل ما يخص العملية القيصريه
كل ما يخص العملية القيصريه
  • في البداية يقوم الطبيب بعد أن يبدأ مفعول الحقنة بإحداث شق جراحي في منطقة البطن، وقد يلجأ الطبيب في معظم الأحيان إلى عمل الشق السفلي الصغير في جدار البطن.
  • يقوم الطبيب بعمل شق لطبقات الجلد حتى يصل إلى ما تحت الجلد عند عضلات البطن وحتى جدار الرحم.
  • يقوم الطبيب بعد ذلك بإخراج الجنين بشكل سريع بالإضافة إلى قطع الحبل السري وإخراجه مع إخراج المشيمة بأكملها.
  • يبدأ الطبيب في خياطة جدار الرحم بعد إخراج الجنين منها ويقوم بذلك عن طريق خياطات صلبة تستمر لفترات طويلة ومن ثم تتم خياطة جدار البطن والعضلات والطبقات الجلدية أيضا.
  • بعد الإنتهاء من الخياطات يتم إغلاق الشق السطحي الموجود في الأعلى ويتم إغلاقه بواسطة دبابيس معدنية، ومن ثم يتم وضع الضمادات عليها، وتستغرق العملية القيصريه حوالي من ٣٠-٤٠ دقيقة غالبا.
إقرا أيضا :  هل الإنتفاخ والغازات من علامات الحمل

المصادر والمراجع

20 مشاهدة