فوائد فاكهة الآساي المتعددة 

كتابة: روان مروان - آخر تحديث: 10 أكتوبر 2019
فوائد فاكهة الآساي المتعددة 

فاكِهة الآساي

تحتوي فاكهة الآساي على الكثير من المواد الغذائية و العناصر الهامة مثل الفيتامينات و المكملات الغذائية التي يحتاج إليها الجسم.

تعتبر من أكثر الفواكه التي تحتوي على نسبة كبيرة جداً من المواد المضادة للأكسدة، و تنمو هذه الفاكهة من تلقاء نفسها دون تدخل الإنسان في زراعتها، و يكثر توافرها في غابات الأمازون البرازيلية.

فوائد فاكهة الآساي المتعددة

  • تعمل على معالجة المشاكل التي تتعلق بالأمور الجنسية، كمشكلة الانتصاب عند الرجل و كمية عدد الحيوانات المنوية، و زيادة الخصوبة لدى المرأة
  • تزيد من نشاط الدورة الدموية في الجسم، و بالتالي يتم التخلص من مشكلة الكسل و الخمول
  • يعتبر أكل فاكِهة الآساي من أفضل العلاجات الطبيعية التي تساهم في زيادة التركيز و تقوية الذاكرة
  • تعتبر فاكهة الآساي من المخفضات الطبيعية لمشكلة ارتفاع معدل ضغط الدم في جسم الإنسان
  • تحتوي هذه الفاكهة على كمية كبيرة من المواد المضادة للأكسدة، لذلك يفضل تناولها بشكل مستمر و متكرر لمنح البشرة النضارة و الحيوية و الإشراق، و حمايتها من ظهور التجاعيد.
  • تحافظ على صحة الجهاز العظمي، لأنها تحتوي على كمية كبيرة من عنصر الكالسيوم اللازم لذلك
  • تقوم ببناء العضلات الموجودة في الجسم بشكل صحي و سليم، لأنها تحتوي على نسبة جيدة من الأحماض الأمينية التي تعتمد على تكوين مادة البروتين التي يحتاجها الجسم
إقرا أيضا:  فوائد الحلبة لكمال الأجسام

 فوائد عصير فاكهة الآساي

  • يحارب و يمنع الأورام السرطانية و يحد من تكاثرها
  • يعد علاج طبيعي للتقليل من آلام المفاصل و التهاباتها
  •  يقضي على مشكلة الأرق، فهو يحتوي على مواد تعمل على إرخاء العضلات
  •  يقوم بحماية الجهاز الهضمي من مشاكل عسر الهضم، فهو يسهل عملية الهضم و الامتصاص، لاحتوائه على كمية مناسبة من الألياف التي تساعد في ذلك
  •  يُقلل من ارتفاع معدل الكوليسترول في الدم و يعادل في مستوياته
  •  يعالج المشاكل المتعلقة بالبصر مثل ضعف البصر
  • يعمل على تخليص الجسم من السموم الضارة و ذلك بواسطة المحافظة على صحة الأمعاء و القولون المسؤولان عن هذه المهمة
إقرا أيضا:  فوائد قشر الليمون

من الأمراض التي تعالجها فاكهة الآساي

سرطان الدم، مرض السمنة، يعمل على حرق الدهون عند تناوله بشكل متكرر و بكميات مناسبة.

المصادر والمراجع

إقرا أيضا:  ماذا تعرف عن زهور الزعفران و أضرارها

11 مشاهدة