النباتات

فوائد عشبة الجنكة

منافع عشبة الجنكة

عشبة الجنكة هي من الأعشاب الطبيعية التي يتم استعمالها في الطب البديل وذلك لمعالجة الكثير من الأمراض التي قد تصيب الجهاز العصبي خاصة.

منافع عشبة الجنكة

  • تخفف عشبة الجَنكة من الإصابة بالجلطات الدموية وتساعد في زيادة ضخ الدم داخل الشرايين.
  • تساهم في تطوير مهمات الدماغ وارتفاع معدل الذكاء.
  • تساعد في علاج مرض الزهايمر.
  • تقلل عشبة الجنكة من حالات الغثيان والدوخة.
  • تحافظ على الشباب وتخفف من اشارات الشيخوخة.
  • تساعد على سلامة النظر.
  • تساعد على حل بعض المشكلات الجنسية عند الرجل والمرأة.
  • تقلل الآم الثديين عند المرأة.
  • تقلل من مغص البطن، واضطرابات الدورة الشهرية.
  • تحل مشكلة برودة أطراف الجسم.
  • تعمل على تنظيم نسبة السكر في الدم وتقليل نسبة ارتفاعه عند مرضى السكري.
  • تساهم عشبة الجنكة في المساعدة على حل بعض الأمراض التي تأتي عن طريق اضطرابات نفسية مثل الاكتئاب.
  • تخفف من التعرض والإصابة بنوبات قلبية وتعالج خطر نوبات الربو.
  • تعالج أمراض المسالك البولية.
  • تدخل في علاج التقرحات الجلدية.
  • تعالج مرض الجرب.
  • تعالج السعال.
  • تعمل على مشكلة طنين الأذنين.
  • تعتبر مدر جيد للأشخاص الذين يعانون من إحتباس السوائل في الجسم.
  • تحتوي الجنكة على عناصر كثيرة من المواد المضادة للأكسدة، لذلك فهي تساعد في الوقاية من أمراض السرطان.

عشبة الجَنكة للأطفال

  • مع أن فوائد عشبة الجنكة لا تعد ولا تحصى الا أنه لا يستحسن تناولها من قبل الاطفال دون سن ١٢، لكي لا يصابون بتشنجات عضلية او رعاف او إصابة الجهاز الهضمي باضطرابات لا يحمد عقباها.
  • يتسبب تناول عشبة الجَنكة في حساسية للأطفال، أو ميوعة في الدم.

 الأضرار المترتبة على تناول عشبة الجنكة

1- الصداع الحاد.
2- الدوار و فقدان الوعي.
3- نزيف الأغشية المخاطية.
4- سرعة ضربات القلب.
5- الإجهاض والولادة المبكرة للحامل.
6- من أضرار عشبة الجنكة أنها تؤدي إلى صعوبة التنفس.
7- ألم المعدة والاضطرابات مثل الإمساك والتشنج والانتفاخ.
8- التحسس الجلدي والحكة الجلدية.
9- زيادة سيولة الدم وإنقاص القدرة على التخثر.
10- الدوخة.

إقرا أيضا:  زهرة النسرين وأهم المعلومات عنها

بجانب تلك الأضرار الكثيرة التي تسببها العشبة إلا أن فائدتها الحقيقية بفضل وجود كميات من مضادات الأكسدة القوية المفيدة لمرضى السرطان لأنها تساهم في تحييد الجذور الحرة وتقاوم الأورام السرطانية و لكن يفضل تناول العشبة في حالة الأورام السرطانية تحت إشراف طبي كامل منعًا لتفاعلات غير المرغوب فيها بسبب تفاعل العشبة مع الأدوية والعلاج الإشعاعي.

المصادر و المراجع

مصدر

السابق
كبس الزيتون: طريقة كبس الزيتون الأخضر
التالي
ما معنى غسيل الأموال