الصحة والجمال

فوائد الفضة للرجال

فوائد الفضة للرجال

تعتبر الفضة أحد المعادن النفيسة التي يرتديها الرجال، وهي أصلب من الذهب  فهي قابلة للسحب
و الطرق و كلما زادت درجة نقاء الفضة فإن قدرتها على التوصيل الحراري والكهربائي تزيد كذلك،
ولكن ما هي فوائد الفضة للرجال ولماذا حُلل للرجال إرتدائها .

 

فوائد الفضة للرجال

  • تعمل على تخليص الانسان من العديد من الامراض والمشاكل حيث أنه يعد من المستحضرات الطبية .
  • يعمل على ضبط نسبة السكر في القدم لتكون في المعدلات الطبيعية وتجنب اللجوء للعمليات الجراحية .
  • الفضة تحمي القدم من تلويث الجروح والقرح الموجودة حيث تعمل على منع البكتيريا من التمدد
    والانتشار
  • لها دور كبير في علاج الكثير من الامراض مثل الحمى والالتهابات المعوية الخطيرة وتساعد في ضبط نشاط المرارة في جسم الرجال .
  • تفريغ الشحنات الزائدة في الجسم فهي تعكل كمفرغ طبي يقي من بعض الامراض كالصرع والنوبات العصبية والتوتر والاكتئاب
  • تدخل في تصنيع ادوية العلاج النفسية في كثير من البلدان مثل الولايات المتحدة الامريكية .

 

 

فوائد الفضة العلاجية

  • تعالج أمراض البرد والإنفلونزا فالفضة لها المقدرة الكبيرة على كسر اتجاه الفيروسات إلى الجسم والتخلص من الإصابة بالحمى وأمراض المعدة والجهاز الهضمي.
  •  كما تدخل الفضة في العديد من المراهم والكريمات الخاصة بمستحضرات التجميل الطبية بتركيزات ومستويات محددة فتعمل على تفتيح البشرة ونقائها ونعومتها.
  • كما أن الفضة تعالج مرض القدم السكري عند الرجال لأنها تحافظ على تثبيط السكر في الدم وبالتالي
    أنها تخلص تدهور مستوى السكر الذي من الممكن أن يدخلنا في أزمة سكر الدم وخصوصًا لدى الرجال.
  • كما أن الفضة تساعد على التئام الجروح والتخلص من قرح الجلد وخصوصًا أقدام الرجل الذي يعاني منها كثير أثناء العمل.
  • وتساعد لبس الفضة للرجال على التخلص من العديد من الأمراض الخاصة بهم وخاصة أمراض الذكورة وسرعة القذف وضعف الانتصاب لدى الرجال
إقرا أيضا:  فطريات فروة الرأس: الأسباب و العلاج

حكم التحلي بالفضة للرجال

أما بالنسبة لأقوال الفقهاء في أحكام التحلي بالفضة للرجال فقد اختلفو في حكم التحلي بالفضة ولكنهم
اتفقو على جواز تحلية السيف والات الحرب للرجال ، أما ما يتعلق بتزيين البدن كالخلاخل والاساور فاستعماله
حرام على الرجال بالاجماع ويستثنى من ذلك الخاتم فَإن كان التَحلِّي بالفِضَّة على شكل خَاتَمِ جَاز للرَّجُل
أن يَلبَسَه، فقد كان الرَّسولَ -عليه الصلاةُ والسَّلام- قَد ارتَدى خَاتَماً، وكان هذا الخاتَمُ من الوَرِقْ (الفِضَّة)،
كما رُوِيَ أَنَّ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّاب -رَضِيَ اللهُ عنهُ-، قَالَ: (إِنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَأَى فِي يَدِ رَجُلٍ
خَاتَماً مِنْ ذَهَبٍ، فَقَالَ: أَلْقِ ذَا، فَأَلْقَاهُ، فَتَخَتَّمَ بِخَاتَمٍ مِنْ حَدِيدٍ، فَقَالَ: ذَا شَرٌّ مِنْهُ، فَتَخَتَّمَ بِخَاتَمٍ مِنْ فِضَّةٍ، فَسَكَتَ عَنْهُ).

مصدر 1

مصدر 2

السابق
فوائد الباذنجان النيء
التالي
فوائد البحر في علم النفس