الحمل والولادة

فوائد الرضاعة الطبيعية للاطفال

فوائد الرضاعة الطبيعية للاطفال

الرضاعة الطبيعية

الرضاعة الطبيعية للاطفال حديثي الولادة مهمة جدا لهم، والرضاعة الطبيعية للاطفال حَديثي الولادة تختلف مدتها من طفل لآخر وذلك حسب حاجة الطفل، وتعتمد الرضاعة الطبيعية على حسب المعلومات التي تملكها الأم عنها، حيث تستمر بعض النساء في الإرضاع لمدة عامين وأقل.

فوائد الرضاعة الطبيعية للاطفال حديثي الولادة

للرضاعة الطبيعية العديد من الفوائد منها ما يخص الأم ومنها ما يخص المولود:

  1. بالنسبة للمولود: من أهم معلومات عن الرضاعة الطبيعية أنها تقلل نسبه الإصابة بالسرطان عند الاطفال والبالغين الذين استفادوا من عملية الرضاعة والنمو الجيد للطفل ونمو الأسنان بشكل طبيعي.
  2. بالنسبة للأم: إفراز هرمونات الحمل، زيادة نسبه هرمون اوكسيتوسين والذي يعمل على تقلص عضلات الرحم بعد الولادة – تأخير عوده الدورة الشهرية التي قد تأتي 3 اشهر بعد الولادة عند عدم الإرضاع.
إقرا أيضا:  ظهور إفرازات كريمية بيضاء بعد الدورة

يتغير حليب الأم باحتياج المولود فإنه يتغير من اللبن إلى الحليب العادي خلال 21 يوم، ويتكون حليب الأم من عدة عناصر هامه وأساسية وهي87.5 % من الماء، 7 % من السكر، 4 % من الدهون، 1 % من البروتينات، 0.5 % من الأملاح، فيتامينات، 5 معادن.

إقرأ أيضا:علاج الغثيان بالأعشاب للحامل

عوامل نجاح الرضاعة الطبيعية للاطفال حديثي الولادة

  •   تحتاج عملية الإرضاع لتكون ناجحة إلى عدة عوامل، وهي من أهم المعلومات الهامة عن الرضاعة الطبيعية معرفة الأم بجسدها على إدرار الحليب، كما يجب أن يكون للرضيع رغبه في عملية الرضاعة وكونه جائعا.
  • يلزم عدم إجبار الرضيع على عملية الرضاعة وتركه عندما يحتاج للإرضاع، ويفضل أن يكون مكان الرضاعة هادئ، علاوة على كل تلك الفوائد أن عملية الرضاعة تقوي العظام وتمنع الإصابة بسرطان  المبيض.
  • على الأم خلال فترة الرضاعة تناول المأكولات التي تزيد من منسوب اللبن بالشكل الكافي، ولا شك أن ذلك سيساعد على إشباع طفلها بالقدر الكافي الذي يحتاجه في تلك المرحلة الهامة.
إقرا أيضا:  ما هي علامات استعداد الرحم للحمل

كيفية الرضاعة الطبيعية للاطفال حديثي الولادة

فوائد الرضاعة الطبيعية للاطفال
فوائد الرضاعة الطبيعية للاطفال
  • غسل اليدين قبل إرضاع الطفل، وجعل الطفل جاهزا لعملية الرضاعة عن طريقة وضع إصبع إبهام اليد على الجزء العلوي من الثدي وباقي الأصابع عند أسفل الثدي.
  • تقريب الطفل من الثدي حتى يستطيع أن يفتح فمه، ووضع الأم حلمة الثدي  في فم الطفل، حتى يستطيع شرب الحليب، ثم تأكد الأم من أن الطفل يرضع بطريقة صحيحة.
  • ويكون ذلك بأن يكون فكه يتحرك وأن تنتبه إلى طفله فقد يكون انفه ملتصق بثدي الأم، مما قد يسبب له الاختناق فمن الواجب على الأم الضغط على الثدي لمنح الرضيع القدرة على التنفس.
إقرا أيضا:  أسباب وأعراض السخونة لدى الحامل

المصادر والمراجع

مقالات ذات صلة

إقرأ أيضا:هل ألم المهبل من علامات الحمل
السابق
طريقة تحضير عجينة البيتزا السريعة
التالي
طريقة عمل الفشار بالكراميل في البيت