الإسلام والحياة

فضل الدعاء للمريض وأذكار المريض

فضل الدعاء للمريض وأذكار المريض

نبذة عامة

فضل الدعاء للمريض كبير وعظيم عند الله، وقد بين الله سبحانه وتعالى فضل الدعاء للمريض حيث أن الدعاء والأذكار لا تكون وقت الشدائد، والمصائب إنما تكون في جميع الأوقات في السراء، والضراء، ويعض المرض ضيقا، وهما يكون الإنسان في أضعف لحظات حياته، أمام المرض، فلابد أن يكثر من الدعاء إلى الله عز وجل، وسنتناول في هذا المقال الدعاء للمريض أن يظهر الله الغيب.

فضل الدعاء للمريض بظهر الغيب

نحن نعلم أن المسلم الحق، هو الذي يحب لأخيه المسلم ما يحبه لنفسه، ولابد أن يدعو المسلم لاخيه المسلم بظهر الغيب، وهذا يعني أن يدعو له، وهو غائب غير موجود معه، وسنتناول فضل الدعاء بظهر الغيب.

  • دعاء الملائكة للداعي
إقرا أيضا:  أحداث معركة مؤتة

عندما يدعو المسلم لأخيه المسلم المريض بالشفاء، وهو غير موجود،  فإن الملائكة تدعو له بصلاح الحال، ومثله من الدعوات، التي يدفعها لأخيه.

  • الاقتداء بالسنة النبوية، وإحيائها

حث نبي الله في السنة النبوية على زيارة المريض، والدعاء له، لأن من يداوم على أعمال السنة  النبوية، فأنه يكون له أجره كاملا، ولا ينقص منه شيئا، ونبينا كان يدعو لأهله، وأصحابه، وزوجاته، وجميع أمته من المرضي.

  • التوكل على الله في استجابة الدعاء للمسلم

عندما يتوكل المسلم على الله، فالمسلم،الذي يدعو لأخيه المسلم أن الله سبحانه وتعالى يستجيب له، ويكون له نفس الأجر.

فضل الدعاء للمريض بظهر الغيب

  • تقوية حبال المحبة والود بين المسلمين

زيارة المريض، وندعوا له بظهر الغيب، أن يشفيه الله، ويعافيه من جميع الأسقام، التي يشعر بها هذا الأمر يساعد كثيرا على تقوية العلاقات بين المسلمين، وتزداد المحبة، والوداد بينهم.

  • فضل زياره المريض
إقرا أيضا:  أول مولود في الإسلام

جعل الله عز وجل زياره المريض من الأمور، التي تعود علينا بالثواب العظيم، والمغفرة، لأن هذا الامر يترك الكثير من الآثار الإيجابية في نفس المريض، فهي تكون من الأمور، التي تخفف عنه الكثير من الأوجاع، التي يشعر بها، وتكون سببا للزائر بزيادة أجره من الثواب اكتساب الكثير من الحسنات.

ذكر عن النبي عليه أفضل الصلاة والسلام إن المسلم عندما يزور أخاه المسلم المريض، فأنه يعود من عنده بالكثير من ثمار الجنة، فلا بد من الاقتداء به.

من أذكار المريض

فضل الدعاء للمريض وأذكار المريض
فضل الدعاء للمريض وأذكار المريض

”اللهم إنا نسألك بأسمائك الحسنى وصفاتك العلا وبرحمتك التي وسعت كل شيء أن تمنّ على اختنا بالشفاء العاجل، وألّا تدع فيها جرحاً إلّا داويته ولا ألماً إلا سكنته ولا مرضاً إلا شفيته وألبسها ثوب الصحة والعافية عاجلاً غير آجلاً. و شافها وعافها واعف عنها واشملها بعطفك ومغفرتك وتولّاها برحمتك يا أرحم الراحمين. لا بأس طهورٌ إن شاء الله. وعن النبي صلّى الله عليه وسلم أنه قال لأسماء بنت أبي بكر الصدّيق، “ضعي يدك اليمنى على ما يؤذيكِ، وقولي بسم الله اللهم داوني بدوائك، واشفني بشفائك، وأغنني بفضلك عمّن سواك واحدر عنى أذاك. وقال عثمان بن عفان رضي الله عنه، مرضت فكان رسول الله صلى الله عليه وسلّم يعودني، فقال،”بسم الله الرحمن الرحيم أعيذك بالله الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد، ولم يكن له كفواً أحد من شر ما تجد” ثمّ قال، “تعوذ بها فما تعوذت بمثلها”.

 المصادر والمراجع

اسراء هشام

اسراء هشام

إسمي إسراء هشام كاتبة ومنشئة محتوى في موقع ومنصة ويكي عرب .. نسعى للوصول إلى الهدف الأسمى بإثراء المحتوى العربي على شبكة الإنترنت وجعل موقع ويكي عرب من كبرى المواقع العربية بعون الله تعالى .

السابق
أدعية الصباح والمساء مكتوبة
التالي
فضل قراءة الأذكار في الصباح وفي المساء