الإسلام والحياة

فضائل الاذكار المسائية الصحيحة

فضائل الأذكار المسائية الصحيحة وآدابها وأفضل أوقاتها

الاذكار المسائية الصحيحة كاملة

الاذكار المسائية كثيرة وذو فضل عظيم، قال تعالى”وَالذَّاكِرِينَ اللَّـهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّـهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا”، إن ذكر الله تعالى من أعظم العبادات وأجلها وأيسرها، فينبغي على كل مسلم ومسلمة أن يكثر من ذكر الله تعالى في كل وقت وحين، فذكر الله لا يتقيد بمكان أو زمان معين، فما هي فضائل الاذكار المسائية وأوقاتها.

فضائل قراءة أذكار المساء

  • وسيلة من وسائل التقرب إلى الخالق عز وجل والثناء عليه. 
  • بذكر الله تطيب القلوب وتطمئن، ويشعر العبد بانشراح الصدر والشعور بالسعادة. 
  • الذكر يعمل على تطهير القلب وتنقيته من كل ما هو قبيح.
  • زيادة إيمان العبد المسلم بربه، والخضوع له والامتثال لأوامره والابتعاد عن نواهيه. 
  • تمنح العبد الشعور السكينة والوقار والاطمئنان. 
  • ذكر الله سبب في سعة الرزق، و توكل العبد على ربه فى كل صغير وكبير. 
  • بذكر الله ينال العبد السعادة في الدنيا، وينال أعلى المنازل في الآخرة. 
  • تكون سببا في سعة الرزق وبشاشة الوجه بالنور الرباني.
  • تكون سببا في طرد الشيطان، وحصنا للعبد من همزه ولمزه. 
  • الذكر يؤمن العبد المسلم من أهوال يوم القيامة. 
  • انشغال العبد بالذكر يمنعه من اللغو في الحديث، والخوض فيما لا يعنيه، ويشغله عن
    الغيبة والنميمة. 
فضائل قراءة أذكار المساء
فضائل قراءة أذكار المساء

آداب قراءة الاذكار المسائية 

  • عند القراءة ينبغي أن يخفض من صوته بقدر سماعه لنفسه فقط، حتى لا يسبب إزعاج الآخرين. 
  • أن تكون القراءة على مهل وبخشوع مع حضور القلب والعقل، ليستشعر العبد لذة الذكر والتعلق بالله عز وجل، والتقرب إلى الخالق عز وجل. 
  • يفضل أن يكون المسلم على وضوء، ولكن ذلك لا يمنع من قراءتها بدون وضوء حيث يصح للحائض والجنب القراءة أيضا.
  • يجب أن يقولها بلسانه ويتلفظ بها بشكل فردى وليس بشكل جماعي، وعدم سماعها
    من تسجيل صوتي، وذلك اقتداء بهدي النبي صلى الله عليه وسلم. 
  •  يمكن للعبد إذا نسي القراءة أن يشرع في القراءة حال تذكره، حتى ينال الأجر والثواب. 
  • قراءة الأذكار المسائية ليس لها مكان محدد، فيمكن قراءتها في أي مكان كالمنزل أو
    الطريق أو المسجد.

أفضل الأوقات لقراءة الأذكار المسائية

أذكار المساء تقرأ في المساء، والمساء يعرف بغياب الشمس أو زوالها، لذلك كان التوقيت الأفضل لقراءة أذكار المساء يبدأ من بعد صلاة العصر حتى غروب الشمس، ويفضل قراءتها بعد الانتهاء مباشرة من صلاة العصر. 

أفضل الأوقات لقراءة الأذكار المسائية
أفضل الأوقات لقراءة الأذكار المسائية

المواظبة على الاذكار المسائية

المداومة على ذكر الله تعالى تحفظ العبد المسلم من شر ما خلق، وتحميه من جميع الجوانب، وتحصنه من الشيطان وتقوي إيمانه وتقربه للخالق وتغفر ذنوبه وتحط عنه سيئاته وتزيد من
حسناته وتنير بصيرته، وتجعله حافظا لعهد الله وتضمن له دخول الجنة بإذن الله.

إقرا أيضا:  فضل الأذكار على المسلم

الاذكار المسائية من القرآن 

  • آخر آيتين من سورة البقرة “آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ ۚ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ ۚ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا ۖ غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ*لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا ۚ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ ۗ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا ۚ رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا ۚ رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا
    مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ ۖ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا ۚ أَنتَ مَوْلَانَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ”. 
  • آية الكرسي” للَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ
    وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ وَلَا
    يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ ۚ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ”. 
  • قراءة سورة الإخلاص والمعوّذتين ثلاث مرات، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:” قُلْ
    هُوَ اللهُ أَحَدٌ، والْمُعَوِّذتَيْنِ حَينَ تُمسي وحين تُصبِحُ، ثلاثَ مراتٍ، يكفيكَ مِنْ كلِّ شئٍ”.سورة الإخلاص” قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ* اللَّهُ الصَّمَدُ* لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ* وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُوًا أَحَدٌ”. سورة الفلق “قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ* مِن شَرِّ مَا خَلَقَ* وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ* وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ* وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ”. سورة الناس” قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ* مَلِكِ النَّاسِ* إِلَٰهِ النَّاسِ* مِن شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ* الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ* مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ”. 

الاذكار المسائية من السنة النبوية الشريفة

وردت في السنة النبوية الشريفة الكثير من أذكار وأدعية المساء، وفيما يأتي ذكرها:

  • ” أَمْسَيْنَا وَأَمْسَى المُلْكُ لِلَّهِ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ، وَحْدَهُ لا شَرِيكَ له، له المُلْكُ وَلَهُ
    الحَمْدُ وَهو علَى كُلِّ شيءٍ قَدِيرٌ، رَبِّ أَسْأَلُكَ خَيْرَ ما في هذِه اللَّيْلَةِ وَخَيْرَ ما بَعْدَهَا، وَأَعُوذُ
    بكَ مِن شَرِّ ما في هذِه اللَّيْلَةِ وَشَرِّ ما بَعْدَهَا، رَبِّ أَعُوذُ بكَ مِنَ الكَسَلِ وَسُوءِ الكِبَرِ، رَبِّ
    أَعُوذُ بكَ مِن عَذَابٍ في النَّارِ وَعَذَابٍ في القَبْر”. 
  • ” اللَّهُمَّ أنْتَ رَبِّي لا إلَهَ إلَّا أنْتَ، خَلَقْتَنِي وأنا عَبْدُكَ، وأنا علَى عَهْدِكَ ووَعْدِكَ ما اسْتَطَعْتُ، أعُوذُ بكَ مِن شَرِّ ما صَنَعْتُ، أبُوءُ لكَ بنِعْمَتِكَ عَلَيَّ، وأَبُوءُ لكَ بذَنْبِي فاغْفِرْ لِي، فإنَّه لا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إلَّا أنْتَ”. 
  • “بسمِ اللهِ الذي لا يَضرُ مع اسمِه شيءٌ في الأرضِ ولا في السماءِ وهو السميعُ العليمِ”، وتُقال ثلاث مرات. 
  • “اللَّهمَّ بِكَ أمسَينا وبِكَ أصبَحنا وبِكَ نحيا وبِكَ نموتُ وإليكَ النُّشورُ”. 
  • “اللهمَّ إني أسألُك العفوَ والعافيةَ، في الدنيا والآخرةِ، اللهمَّ إني أسألُك العفوَ والعافيةَ، في دِيني ودنيايَ وأهلي ومالي، اللهمَّ استُرْ عوراتي، وآمِنْ روعاتي، واحفظني من بين يدي، ومن خلفي، وعن يميني، وعن شمالي، ومن فوقي، وأعوذُ بك أن أُغْتَالَ من تحتي”. 
  • ” اللهمَّ إنِّي أعوذُ بك من الهمِّ والحزنِ، والعجزِ والكسلِ، والبُخلِ والجُبنِ، وضَلَعِ الدَّينِ، وغَلَبَةِ الرجالِ”. 
  • “اللَّهمَّ عالِمَ الغَيبِ والشَّهادةِ، فاطرَ السَّمواتِ والأرضِ، رَبَّ كلِّ شيءٍ ومَليكَهُ، أشهدُ أن لا إلَهَ إلَّا أنتَ، أعوذُ بِكَ مِن شرِّ نفسي وشرِّ الشَّيطانِ وشِركِهِ”، قلهُ إذا أصبَحتَ، وإذا أمسَيتَ، وإذا أخَذتَ مَضجعَكَ. 
  • “يا حيُّ يا قيُّومُ، برَحمتِكَ أستَغيثُ، أصلِح لي شأني كُلَّهُ، ولا تَكِلني إلى نَفسي طرفةَ عينٍ”. 
  • ” سبحانَ اللَّهِ وبحمدِهِ مئةَ مرَّةٍ: لم يأتِ أحدٌ يومَ القيامةِ بأفضلَ ممَّا جاءَ بِهِ، إلَّا أحدٌ قالَ مثلَ
    ما قالَ، أو زادَ علَيهِ”. 
  • “سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ، عَدَدَ خَلْقِهِ وَرِضَا نَفْسِهِ وَزِنَةَ عَرْشِهِ وَمِدَادَ كَلِمَاتِهِ”. وهي تُقال ثلاث مرات. 
  • ” اللَّهُمَّ إنِّي أمسيت أُشهِدُك، وأُشهِدُ حَمَلةَ عَرشِكَ، ومَلائِكَتَك، وجميعَ خَلقِكَ: أنَّكَ أنتَ اللهُ لا إلهَ إلَّا أنتَ، وأنَّ مُحمَّدًا عبدُكَ ورسولُكَ”.
  • ” اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ على نَبِيِّنَا مُحمَّد، فقد جاء في الحديث: مَن صلى عَلَيَّ حين يُصْبِحُ عَشْرًا، وحين يُمْسِي عَشْرًا، أَدْرَكَتْه شفاعتي يومَ القيامةِ”. 
  • من قال:” أستغفرُ اللهَ العظيمَ الذي لا إلهَ إلَّا هو الحيَّ القيومَ وأتوبُ إليه؛ غُفِرَ له وإنْ كان فرَّ من الزحفِ”. 
  • ” لا إلهَ إلَّا اللهُ وحدَه لا شريكَ له له الملكُ وله الحمدُ وهو على كلِّ شيءٍ قديرٌ”. 
  • ” اللَّهمَّ عافِني في بدَني اللَّهمَّ عافِني في سمعي اللَّهمَّ عافِني في بصري لا إلهَ إلَّا أنت، اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بِكَ منَ الكُفْرِ والفقرِ اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بكَ من عذابِ القبرِ لا إلهَ إلَّا أنت”، وتقال ثَلاثَ مرَّاتٍ.
  • ” أمسَيْنا على فِطرةِ الإسلامِ وعلى كَلِمةِ الإخلاصِ وعلى دينِ نبيِّنا محمَّدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم وعلى مِلَّةِ أبينا إبراهيمَ حنيفًا مسلمًا وما كان مِنَ المشركينَ”. 

المصادر والمراجع

اسراء هشام

اسراء هشام

إسمي إسراء هشام كاتبة ومنشئة محتوى في موقع ومنصة ويكي عرب .. نسعى للوصول إلى الهدف الأسمى بإثراء المحتوى العربي على شبكة الإنترنت وجعل موقع ويكي عرب من كبرى المواقع العربية بعون الله تعالى .

السابق
جميع أذكار المسلم اليومية
التالي
فضل ذكر الله عز وجل