طريقة النظر للاحداث

كتابة: اسراء هشام - آخر تحديث: 19 يناير 2020
طريقة النظر للاحداث

اختلاف طريقة النظر للأحداث بين الناس

للتعرف على اختلاف طريقة النظر للاحداث تأمل لو أنك سئلت ثلاثة أشخاص، كل واحدٍ على حِده، لكنهم يعملون فى نفس الوظيفة أثناء فترة عملهم وسألت قائلاً (ماذا تفعل)، فإنك بكل تأكيد ستجد اختلافات جذرية بين إجابات الثلاثة، فعلى سبيل المثال ستجد الأول يقول بأنه يضيق ذرعاً من هذا العمل المرهق للغاية، وأن هذه الوظيفة تجعله يكره الحياة بما فيها، وستجد الشخص الثانى يجيب قائلاً بأن هذا العمل يصيبه بالملل، ولكنى أكسب منه لقمة العيش وأصرف منه على زوجتى وأولادي، وهذا أفضل مِن أكون بلا عمل، وستجد الشخص الثالث يقول مجيباً أنه يصنع المستقبل ويساعد الجميع. من هذه الإجابات نرى أن الموظفين الثلاثة رغم كونهم يقومون بنفس العمل إلا أن كل واحدٍ منهم ينظر إلى العمل بطريقة مختلفة عن الآخر.
ومثلما قال كليمنت ستون في اختلاف طريقة النظر للاحداث وهو أحد الاقتصاديين الأمريكيين:
(هناك اختلافات بسيطة وأخرى كبيرة بين الناس، في الاختلافات البسيطة هي النظرة تجاه الأشياء أما الاختلافات الكبيرة فعى كونها إيجابية أم سلبية).

إقرا أيضا:  كيفية التحكم بالنفس
اختلاف طريقة النظر للأحداث بين الناس
اختلاف طريقة النظر للأحداث بين الناس

والآن سأسألك بعض الأسئلة :-

  • هل يحب الناس أن يكونوا حولك.
  • هل تثق بالناس بنفس الدرجة التى تحب أن يثقوا بها هم فيك.
  • هل تحكم على الآخرين بسرعة.
  • هل تتحمل مسئولية أخطائك، أو أنك تلوم الآخرين.
  • هل لديك القدرة على الابتسام بسهولة. 
  • هل لديك القدرة على المزاح وعلى تقبله.

إن إجاباتك على هذه الأسئلة ستجعلك تحدد نظرتك تجاه الأشياء.

إقرا أيضا:  طريقة طبيعية لزيادة هرمون السعادة

كيف ل طريقة النظر للاحداث القدرة على تغيير الحياه

  • إننا نرى الحياة من خلال وجهة نظرنا إلى الأشياء، وهى عبارة عن طريقة تفكير وتصرف وإحساس، فإن حياتك ستظل انعكاساً نظرتك تجاه الأشياء، فإن كانت نظرتك لبطولة أنت فيها ضعيفة فستكون أنت بطلا ضعيفا وإن كانت نظرته قوية ستكون أنت أيضاً بطلا قوياً.
  • لو أننا نظرنا إلى الأشخاص الناجحة خلال تاريخ البشر، فسنجد أن العامل المشترك بينهم هو أن نظرتهم تجاه الأشياء كانت ممتازة، وأنهم لم يركزوا على الفشل، بل إنهم ينظرون ويركزون على النجاح، ولم يكونوا يبحثون عن الأسباب بل عن الحلول.
  • نعم ..إن النظرة تجاه الأشياء هى شئ فى غاية الأهمية، وهى الاختلاف الفاصل بين الشخص الناجح والآخر الفاشل، وهى مفتاح السعادة، وهى الوصفة السرية التي ينجح بها القادة والعظماء، وكما قال المناضل العظيم غاندى: (إن الشئ الوحيد الذى يميز بين شخص وآخر هو النظرة السليمة تجاه الأشياء).

المصادر والمراجع

15 مشاهدة