شعر عن الظلم والاستبداد

كتابة: فريق التحرير - آخر تحديث: 26 مايو 2020
شعر عن الظلم والاستبداد

الظلم

يبحث الكثير من الأشخاص عن شعر عن الظلم والاستبداد، وفي مقالنا هذا سنقدم لكم شعر عن الظلم والاستبداد الذي هو أصعب الأشياء التي يمكن أن يتعرض لها الانسان.

أجمل شعر عن الظلم

الخيرُ ولّى والفسادُ تولّى والشرُّ في هذا الزمانِ

تجلّى والحبُّ بينَ الناسِ أصبحَ نادراً والبغضُ

عَشْعَشَ في القلوبِ وحلاّ مُلئتْ نفوسُ الناسِ

حباً للدُّنا واستمرأتْ حرصَ الحياةِ وبُخلا وترى

الكثيرَ إلى الحرامِ مولّياً وإذا نَهيتَ فعذرهُ يتسلّى

ويُذَمُّ معروفٌ ويؤلفُ منكرٌ ما حلَّ حُرِّمَ والحرامُ

أُحلاّ ومحاسنُ الأخلاقِ أضحت تُهْمَةً وأخو الرذائلِ

عندهم يتعلّى يا ويلهم رفعوا الطغاةَ خيانةً والكلُّ

للدنيا يعيشُ وذلاّ لا خيرَ في نفسٍ تعيشُ ذليلةً

الموتُ أطيبُ للكرامِ وأحلى حكامنا للغرب خدّام

لهم جعلوا النصارى قبلةً ومصلّى أتطيعُ مخلوقاً

وتغضبُ خالقاً من أجلِ فانيةٍ فمن هو أولى انظر

لأخلاق الشبابِ بفطنةٍ هيهاتَ في طيبِ الخِصالِ

تحلّى قد ساءَ ظنُّ الناسِ فيما بينهم ألفوا التفرُّق

والخِلافُ أطلاّ شُغلوا ببعضٍ والعدوُّ حليفهم قعد

إقرا أيضا:  أبيات قتلت أصحابها

الجميعُ عن الجهادِ وشُلاّ اللهُ أكبرُ ما أقلَّ حياءهم

مالَ العديدُ إلى اليهود وزلاّ عبدوا الدراهمَ والهوى

وملوكهم جسّ الكثيرُ إلى العدو ودلاّ لم تلقَ

مسؤولاً يصونُ أمانةً هيهاتَ تلقى للوظيفة

أهلا سلكوا طريقَ الكفرِ في عاداتهم قرآننا

شعر عن الظلم والاستبداد
شعر عن الظلم والاستبداد

يُغني أجلُّ وأغلى سفَكوا الدماءَ ولا وفاءَ

لعهدهم رُفعَ السلاحُ على البريء وسُلاّ

الظلمُ أظلمُ من ظلامٍ دامسٍ قد عمَّ في

كل البلادِ وجَلاّ والكلُّ في همٍّ بشؤم ذنوبهم

الحليمُ عن الرشادِ وضلاّ ظلمُ العدو لنا وظلمٌ

بيننا الكل يُلفحَُ بالعذابِ ويُصلى وترى الظلوم

لدى الأنام مؤيّداً ومؤيدُ المظلوم ماتَ وقلاّ الناسُ

جَمٌّ حولَ من هو موسرٌ وإذا فقيرٌ جُلّهم يتخلّى

هل هذه الأخلاقُ من إسلامنا لا والذي رفعَ السماءَ

وأعلى لا يقبلُ اللهُ العظيمُ أذيّةً لو صامَ من آذى

وقامَ وصلّى يا ظالماً هلاّ ذكرتَ رحيلكم ووقوفكم

يومَ الحسابِ لتُبلى خَفْ دعوةَ المظلومِ يقضي

عمرهُ يدعو بليلٍ ما أتى وأهلاّ وعد الإلهُ بأن يُجيبَ

دعاءهُ إن قالَ ربي هل عهدتَ أخلاّ؟ النارُ موعدُ ظالمٍ

متكبّرٍ ويُهانُ عندَ المؤمنينَ ويُقلى الناسُ غرقى

في محيطٍ مائجٍ هلاّ ركبتم في السفينةِ هلاّ هذي

إقرا أيضا:  الخطوط العربية

هي الدنيا وها هم أهلها سئمَ الكريمُ من الحياةِ

وملاّ كيفَ الحياةُ بمنزلٍ متصدّعٍ والجارُ عن حق

الجِوارِ تولّى يا أمةَ الإسلامِ لا لا تيأسي النصرُ آتٍ

والزمانُ أظلاّ النصرُ آتٍ إن نصرتم ربكم اللهُ بيّنَ

في الكتابِ وجَلّى يا ناصرَ المظلومِ فرّج

شعر عن الظلم والاستبداد

أيُّها الظالمُ مَهلاً

أنتَ بالحاكمِ غرُّ

كل ما استعذْبتَ من

جوركَ تعذيبٌ وجمرُ

ليس يلقى دعوةَ المظ

ـلومِ المظلوم دونَ اللّهِ سترُ

فخفِ اللّهِ فما يخـ

ـفى يخفى عليه منه سرُّ

يجمعُ الظالمَ والمظـ

ـلومَ المظلوم بعد الموتِ جسرُ

حيث لا يمنعُ سلطانٌ

سلطان ولا يسمعُ عذرُ

أو ما ينهاكَ عن ظلمكَ

ظلمك موتٌ ثم قبرُ

بعضُ مافيهِ من الأ

هوانِ الأهوان فيهِ لكَ زجرُ.

خواطر عن الظلم والاستبداد

  • الظلم ظلمات يوم القيامة. يوم المظلوم على الظالم أشدّ من يوم الظالم على المظلوم.
  • يا ظالم هل حاسبت نفسك يوماً في ذات الله.
  • يا ظالم تب إلى ربك، وردّ الحقوق إلى أهلها قبل أن يباغتك الأجل.
  • يا ظالم هل تظن أنّك مخلّد! أو أنّك بمعزل عن عذاب الله وعقابه! يا ظالم هل تعلم أنّ سنة الله الغالبة أنّ الجزاء من جنس العمل؟! إياك من عسف الأنام وظلمِهم واحذر من الدعوات في الأسحار.
  • يا ظالماً جار في مَن لا نصير له إلّا المهين لا تغترّ بالمهل.
  • إنّ العدل أقل تكلفة من الظلم، والأمن أقل كلفة من الحرب.
  • الظلم يترنح لأنه في سبيله إلى التخاذل، والتهأوي عاجلاً أم أجلاً.
  • قد يدوم الملك على الكفر، ولكنه لا يدوم على الظلم.
  • لكل ظالم نهاية.
  • دار الظالم ظلام، ولو بعد حين.
  • الحكم القائم على الظلم لا يدوم.
  • على الباغي تدور الدوائر.
  • الحياة تدور ثم يُصاب كل ظالم بما ظلم، وكل شامت بما شمت، وكل مسيء بما اساء به، لا تحزن إن ربك أعدل العادلين، يأخذ حقك ولو بعد حين.
  • دولة الظلم ساعة، ودولة الحق إلى قيام الساعة.
إقرا أيضا:  خاطرة عن الأدب

المصادر والمراجع

مقالات ذات صلة

11 مشاهدة