الصحة

خطوات عملية تجميد البويضات

خطوات عملية تجميد البويضات

إن عملية تجميد البويضات أو تلك التي تسمى باسم حفظ الخلية البيضية الناضجة بالتجميد، و يتم استعمال عملية تجميد البويضات من أجل حماية قدرة النساء على القيام بعملية الحمل في المستقبل، وهي تلك التي تتم من خلال القيام بعملية استخراج للبويضات وذلك من أحد مبيضي المرأة ومن ثم القيام بتجميدها وهي غير مخصبة.

خطوات تجِميد البويضات

تتواجد عدة خطوات مختلفة لكي تتم بها عملّية تجِميد البُويضات وحفظها للمستقبل وهذه الخطوات تكون:

  • القيام بعملية تنبيه للمبيضين: وهي تلك التي تحدث عند القيام بإعطاء المرأة هرمونات اصطناعية تلك التي تعمل على إنتاج الكثير من البويضات المتعددة بدلًا من أن يتم إنتاج بويضة واحدة أو مفردة، وهي أدوية تتضمن في داخلها أدوية تعمل على تنبيه المبيضين وأدوية أخرى تعمل على منع الإباضة المبكرة والتي يقوم فيها الطبيب بمراقبة المرأة، وذلك في أثناء فترة حصولها على تلك الأدوية والقيام لمراقبتها ومعرفة الهرمونات التي تزداد في جسدها وتلك التي تقل.
إقرا أيضا:  أعراض التهاب الجروح وطرق علاجها
عملية تجميد البويضات
عملية تجميد البويضات
  • مرحلة استخراج البويضات: وهي تلك التي تتم بعد مرور حوالي ١٤ يوم بشكل مباشر من بداية الحصول على تلك الأدوية والحقن الأخرى، وهي تتم من خلال تصوير للموجات فوق الصوتية للتصوير بالداخل بتحديد البويضات التي تتواجد في الداخل، ومن ثم يتم إدخال جهاز امتصاص يتصل بالإبرة والذي يعمل على استخراج البويضات المتواجدة في الداخل، مع العلم أن الدراسات التي قد تم إجراءها على تلك العملية توضح أن مع استخراج حوالي ١٥ بويضة فإن فرص الإنجاب تتحسن أكثر.
  • عملية التجميد: وهي تلك العملية التي يتم فيها القيام بوضع البويضات في درجات حرارة منخفضة وأقل من درجة الصفر، وذلك من اجل أن يتم استعمالها في المستقبل، مع العلم أن إجراء عملية تجميد للبويضة يقلل من فرص نجاح الحمل.
إقرا أيضا:  أسباب ظهور الخطوط الحمراء في الجسم

حدوث عملية تجميد البويضات

  • من الممكن أن تقوم المرأة بإكمال دورة حياتها بالشكل المعتاد، وذلك بعد مرور حوالي أسبوع من عملية استخراج البويضات، كما أنها تستطيع أن تمارس الجماع طالما قد أنها قامت باستعمال وسيلة لمنع الحمل دون رغبتها.
  • وتعود أهمية تجميد البويضات إلى أن من الممكن أن تصاب المرأة بعارض أو بظرف بإمكانه أن يقوم بالتأثير على عملية التخصيب، وهذه الحالات قد تكون مثل أمراض المناعة أو أمراض متواجدة في الدم.
  • الاحتياج إلى القيام بمعالجة مرض السرطان والذي بإمكانه أن يحتاج إلى استخراج البويضات من أجل ألا تؤثر على عملية الإخصاب بسبب بعض العلاجات مثل العلاج الإشعاعي أو الكيميائي.
إقرا أيضا:  ما هو التهاب الاذن الوسطى

المصادر والمراجع

مقالات ذات صلة

إقرأ أيضا:ما هو مرض انفصال الشبكية

إسمي ندى علي أحمد كاتبة ومنشئة محتوى في موقع ومنصة ويكي عرب .. نسعى للوصول إلى الهدف الأسمى بإثراء المحتوى العربي على شبكة الإنترنت وجعل موقع ويكي عرب من كبرى المواقع العربية بعون الله تعالى .

السابق
طريقة الاحتفال بعيد الحب مع الزوج
التالي
اصل تسمية شجرة السيكويا