الصحة

حماية الكبد من القصور

الكبد

عضو داخلي في جسم الإنسان، ويعتبر من أهم الأعضاء، وهو غدة هضمية ملحقة بالقناة الهضمية، ويوجد في الربع العلوي الأيمن من البطن، ويمتد من خط الوسط أعلى السرة حتى القفص الصدري الأيمن، تحت منطقه الحجاب الحاجز، الذي يفصل القفص الصدري عن التجويف البطني، ويتألف نسيج الكبد من الخلايا، حيث تقوم هذه الخلايا بعدد كبير من التفاعلات الكيميائية الحيوية ومنها تحطيم الجزيئات الكبيرة الضخمة، وتركيب الجزيئات الصغيرة البسيطة، ويحتوي الكبد على الشريان الكبدي والذي ينقل الدم والأكسجين من القلب إلى الكبد،  ويحتوي على الوريد البابي والذي  يقوم بنقل الغذاء من الأمعاء الدقيقة إلى الجهاز الهضمي.

وظائف الكبد                                       

  • تنقيه الجسم من السموم والمواد الضارة من خلال القيام بعمليه ترشيح الدم وإزالة المواد الضارة منه.
  • إفراز المادة الصفراء، والصفراء عبارة عن سائل قاعدي كثيف القوام أصفر اللون، يتكون من نسبة كبيرة من الماء ونسبة أقل من الأملاح والمعادن، ويقوم الكبد بإنتاج هذه المادة حيث ينتج ما يقارب اللتر من عصارة الصفراء في اليوم الواحد، ويتم تخزينها في المرارة  ثم تذهب إلى الأمعاء الدقيقة، وتساعد الصفراء في عمليه الهضم.
  • يساعد في عملية هضم الدهون والكربوهيدرات من خلال العصارة الصفراء التي ينتجها الكبد.
  • يساعد في التخلص من الأمونيا وتحويلها إلى اليوريا، حيث تُفرز في الكلى ويتم التخلص منها مع البول.
  • يساعد في تدمير كريات الدم الحمراء التالفة.
  • تنظيم وتخزين السكر لاستعماله عند حاجة الجسم.
  •  تنظيم الجلوكوز في خلايا الجسم كاملة.
  • إزالة السمية من المستقلبات، أي تخلص الجسم من نواتج العمليات الكيميائية التي تحدث داخل الجسم.
  • تركيب البروتين: حيث يقوم الكبد بتركيب وتكوين جزيئات الأحماض الأمينية لتكوين البروتينات اللازمة لعمليات الأيض.
  • يؤدي وظائف مناعية؛ وذلك لاحتوائه على “جملة البليعمات والوحيدات” وهي جزء من الجهاز المناعي.
  • ينتج  مادة “الألبومين” وهو عبارة عن بروتين كروي موجود في الدم وهو مهم  للمحافظة على الضغط الاسموزي الغروي، والذي يحافظ على توزيع سوائل الجسم بين ألاوعيه الدموية و أنسجة الجسم بشكل عادل ومناسب.
  • يصنع “مولد الأنجيوتنسين” حيث يعمل على رفع ضغط الدم، من خلال أنزيم “الرينين” والذي تطلقه الكلية كرسالة تنبيه إذا شعرت بانخفاض ضغط الدم.
  • ينتج  أنزيم “الكاتالاز” اللازم لتدمير مادة “بيروكسيد الهيدروجين” السامة.
  • يساعد في دعم الجلطات الدموية وعمليات تخثر الدم، وذلك بإنتاج فيتامينK الذي يساعد في عملية تجلط الدم وزيادة صلابته.
  • يصنع الدم كريات الدم الحمراء، ويقوم بإنتاج ما يزيد عن 250 ألف خلية كرة حمراء.
  • يمنح الجسم الطاقة اللازمة للقيام بالأعمال والوظائف المختلفة.
  • ينظم هرمون الذكورة في الدم.
إقرا أيضا:  إيجابيات وسلبيات أكل الثلج للحامل

نصائح لوقاية وحماية الكبد من القصور

  • تجنب تناول الأدوية والعقاقير الطبية إلا باستشارة طبية.
  • الابتعاد عن المشروبات الكحولية والمخدرات.
  • إتباع نظام غذائي متوازن.
  • ممارسه الرياضة لتجنب تراكم الدهون.
  • الحرص على أخذ مطاعيم التهاب الكبد.
  • الصيام، حيث ثبت أن الصيام يعمل على تجديد طاقة الكبد.
  • الحذر من المخلفات الطبية مثل الحقن، أمصال الدم.
  • الابتعاد عن ممارسه سلوك “الوشم” والذي يسبب التهاب الكبد الوبائي.
  • الحذر عند تناول المكملات الغذائية، مع الحرص على الاستشارة الطبية.
  • الحذر عند استخدام المبيدات الحشرية.
  • عدم المبالغة في تناول القهوة.
  • الحرص على تناول الثوم، حيث يحتوي على مركب “الأليسين” والذي أثبت فعاليته  بإزالة السموم والمعادن الثقيلة.
  • تناول خل التفاح، حيث ينقي الجسم والدم من السموم.
  • تناول الكركم، حيث يمد الكبد بالمعادن الهامة.
  • تناول الليمون، حيث يعتبر منظف عام للجسم وطارد للسموم.
السابق
حساسية الأنف
التالي
طرق لإيقاف الإسهال