تسميد التربة بمواد طبيعية

بواسطة: آخر تحديث : 05-08-2019
تسميد التربة بمواد طبيعية
تسميد التربة بمواد طبيعية

تسميد التربة

هو كل ما يمكن إضافته من إلى التربة، من أجل مساعدة النباتات على النمو، وتوفير عناصر غذائية إضافية للنباتات، وحماية النباتات من الآفات والأمراض التي قد تصيبها.

تسميد التربة بمواد طبيعية

يمكن استخدام الكثير من المواد الطبيعية كسماد طبيعي للتربة، وغالبا ما تتوفر هذه المواد في بيئة المنزل، وبدون تكاليف مادية إضافية، ومن هذه المواد:

  • استخدام القهوة: تستخدم بقايا ومخلفات القهوة كسماد طبيعي، وذلك بتجفيفها وفركها جيدا ثم إضافتها للتربة، وتعمل القهوة على تغذية التربة؛ حيث تعتبر مكمل غذائي غني بالعناصر المفيدة والهامة ومنها النيتروجين، إضافة إلى احتواء القهوة على عناصر طاردة للحشرات مما يساعد على حماية النباتات من الآفات التي قد تصيبها.
  • استخدام قشور البيض: حيث تجميع قشور البيض، وغسلها جيدا، وطحنها جيدا، ثم إضافتها للتربة حول الأشجار، ويعمل سماد البض على تزويد النباتات بالكالسيوم الضروري لنموها.
  • استخدام قشور الموز: ويتم من خلال وضع قشور الموز تحت التربة بشكل دائري حول النبتة، حيث تساعد قشور الموز على إمداد النباتات بالبوتاسيوم الضروري لنموها.
  • استخدام الشاي الأخضر: حيث يتم استخدام منقوع الشاي الأخضر بالماء، ورش الماء على جذور النباتات، حيث تمد التربة بعناصر غذائية عالية القيمة كمضادات الأكسدة.
  • استخدام مياه أحواض الأسماك: حيث يمكن الاستفادة من مياه أحواض الأسماك، حيث تمد مخلفات الأسماك وطعامها التربة والنباتات بعناصر غذائية مهمة.
  • استخدام رماد الخشب: حيث يتم حرق الأخشاب وجمع الرماد وخلطه بالتربة، حيث يعمل على تزويد التربة والنباتات بكربونات الكالسيوم اللازمة لنمو النباتات.
  • استخدام خميرة الطعام: حيث تعمل خميرة الطعام على زيادة نمو النباتات بصورة سريعة، ويتم من خلال تذويب الخميرة في الماء الساخن وتركه ليبرد، ثم رشه على التربة وحول النباتات.
  • استخدام مخلفات الحيوانات: حيث تعتبر أفضل أنواع السماد الطبيعي وأكثرها شيوعا، ويفضل تخمير مخلفات الحيوانات قبل استخدامها على التربة، مثل مخلفات الدواجن، الأبقار، العصافير، وغيرها. ويقوم السماد الناتج عن مخلفات الحيوانات بتحسين تركيب التربية وقوامها، إضافة إلى تحسين النظام الهوائي بداخلها مما يساعد في تحسين عمليات التهوية، كما يعمل على تحسين عملية انتقال الماء من التربة للنبات، كما يساعد علة نمو الكائنات الدقيقة المفيدة للتربة.
  • استخدام العسل:حيث يمد التربة بالحديد والمغنيسيوم والكبيرت اللازم لنمو النبات، إضافة إلى قدرته على تسريع نمو النبات، ويقلل من فرص الإجهاد الحراري الذي قد تتعرض له النباتات، ويساعد على حماية النبات من الآفات والأمراض التي تتعرض لها، ويتم بتذويب العسل الأسود بالماء المطر ورشه على التربة وعلى أوراق النباتات.
  • استخدام بقايا الخضروات والفواكه: حيث تعمل على تزويد التربة بالنتروجين والكربون بكميات كبيرة.
  • استخدام قشور المكسرات بعد استخدامها.

مواد لا تصلح كسماد للتربة

  • لا تصلح جميع المواد استخدامها كسماد طبيعي يمكن إضافته للتربة، حيث أن بعض المواد تشكل خطرا على النباتات ومنها:
  • استخدام بعض مصادر الكربون مثل الفحم.
  • استخدام الزيوت والدهون والألبان ومشتقاتها؛ حيث تعمل على انبعاث الروائح الكريهة؛ والتي قد تعمل على تجميع الحشرات والقوارض والزواحف الضارة.
  • مخلفات الحيوانات الأليفة التي يتم تربيتها في المنزل مثل القطط والكلاب؛ حيث لا ينصح باستخدامها بسبب إمكانية وجود الجراثيم والطفيليات بتلك المخلفات، مما يلحق الضرر والأذى بالنباتات.
  • النباتات التالفة أو أوراق النباتات المصابة بالأمراض،  فيجب التأكد من سلامة النباتات وأوراقها عند الرغبة باستخدامها كسماد طبيعي، وذلك لضمان عدم انتقال الآفات والأمراض لنباتات أخرى.