الصحة

العلاقة بين آلام المفاصل وتغير الطقس

العلاقة بين ألالام المفاصل وتغيرات الطقس

نبذة عامة

اختلفت الدراسات والأبحاث حول حقيقة ارتباط ألالام المفاصل وتغيرات الطقس، واختلفت النظرة من زوايا عِدة لتفسير هذه العلاقة، وقد كان هناك دراسة هدفت الى تبيان العلاقة أو الارتباط بـ ألالام المفاصل وتغيرات الطقس وذلك من خلال تسجيل يومي عن طريق دفتر يحتفظ به المصابين بالتهاب المفاصل الرثياني لتسجيل الأعراض التي يشعرون بها والآلام في المفاصل لمدة شهر، وتم مقارنتها بنتيجة أخرى أُخذت بعد اختلاف الطقس، وكانت النتيجة أنه بعض المرضى كان هناك ارتباط بين اختلاف الطقس وبين آلام المفاصل، ولكنه ليس بالأمر السائد على جميع المرضى.

إقرا أيضا:  فوائد السواك للأسنان علميا

ارتباط ألالام المفاصل وتغيرات الطقس

  • في حالة الطقس البارد يقل النشاط، والتمارين الرياضية، فيزيد بذلك الألم.
  • ارتباط الأمر باختلاف الضغط الجوي، حيث أن عند ارتفاع الضغط الجوي يضغط الهواء الثقيل على الأنسجة فيمنعها من التمدد، بينما عند انخفاضه تتمدد الأنسجة، فيزيد الضغط على المفاصل، فيزيد الألم.

كانت هناك دراسة حول تأثير الحرارة والرطوبة، والضغط الجوي، وسقوط الأمطار على آلام الركبة، وطُلب من المرضى تسجيل آلام الركبة كل عشرة أيام لمدة ثلاثة شهور، وتدوين أي زيادة في نسبة الألم لفترة أكثر من ثمان ساعات، وبمقارنة هذه التدوينات بالتقارير اليومية للطقس في الأماكن التي يسكن فيها المرضى، وكانت النتيجة:

  • أن نصف المرضى فقط هم من دونوا زيادة في الألم خلال هذه الفترة، وبالتالي لم يربطوا بين التغيرات الجوية وبين آلام الركبة عند هؤلاء المرضى.
  • ومن ناحية أخرى أجريت دراسة بنفس الطريقة على مرضى أسفل الظهر السفلي وبين اختلاف التغيرات الجوية، وكانت النتيجة أنه ليس هناك ارتباط بين تغير الطقس وبين زيادة الألم في الظهر السفلي.

ارتباط ألالام المفاصل وتغيرات الطقس عند المرضى

العلاقة بين ألالام المفاصل وتغيرات الطقس
العلاقة بين ألالام المفاصل وتغيرات الطقس
  • تركيز المرضى على آلامهم في المطر.
  • أو أجواء المطر قد تُسبب مزاج مكتئبًا لبعض المرضى مما يُسبب زيادة للألم.

وبتوسع مجال الدراسة أجريت دراسة على مرضى الفصال العظمي من كبار السن في ست دول أوروبية، وكانت نتائجها:

  • زيادة ألم المفصل بزيادة الرطوبة، خاصة في المناطق الباردة؛ لأن الرطوبة والحرارة أثر في تمدد وتقلص أنسجة المفصل المحيطة به، والتي تزيد من خلالها شدة الألم أو عدمها.
  • الحرارة المنخفضة تؤدي إلى لزوجة السائل الزليلي المفصلي، وبالتالي تزداد تيبس المفصل فيكون معرض للشد الميكانيكي، فيزيد الألم مع تغير الطقس.

ومع اختلاف البلدان واختلاف طقسها كان الاختلاف في شدة الألم تابع لها، وبالتالي نستنتج أن اختلاف العوامل الاجتماعية والثقافية والمناخية لها دور في اختلاف طبيعة الألم، ويجب أن يتم التواصل مع الطبيب المختص والاتفاق على برنامج للنشاطات التي تسهل الحركة عند تغير الطقس.

إقرا أيضا:  مزايا العلكة الخالية من السكر

المصادر والمراجع

Does Weather Affect Joint Pain

السابق
تفسير رؤية صلاة الفجر في المنام
التالي
ما أفضل علاج للكحة