السلوليت وأفضل الطرق لعلاجه

بواسطة: آخر تحديث : 05-08-2019
السلوليت وأفضل الطرق لعلاجه

السيلوليت

السيلوليت.jpg

يعتبر السيلولويت نوعاً من المشاكل التي تحدث تحت الجلد، وتُسبب بمظهرٍ غير محببٍ كظهور نتوءات وتعرجات وانحنائات، ويطلق عليه قشرة البرتقالة، ووفقاً لبعض الدراسات تبيّن أنّ ما يُقدر نسبته 85% من النساء يعانينّ من السيلوليت، وقد ترتفع النسبة لتصل إلى 95%،  ينتشر ظهور السيلوليت في جميع مناطق الجسم بما فيها الفخدين، والساقين، والمعدة، والظهر، والأرداف، حيثُ تتوزع الخلايا الدهنية بشكلٍ عشوائي مبعثر تحت الجلد، ويمكن ازدياد مساحتها مع الوقت، ويتكون السلوليت بين طبقتي الأنسجة الضامة والعضلات، تاركا تعرجاتٍ، وخطوطٍ، وحفرٍ صغيرة.

أسباب تكون السيلوليت

لا يقتصر ظهور السيلوليت على الأجسام الأكثر وزنا كما يعتقد البعض، إنما يوجد عددٍ من الأسباب الأخرى التي قد تُسبب ظهورها أهمها:

  • تخزين السموم وبعض المكونات الكيميائية وتراكها في الجسم دون تصريف وخاصة تخزينها في الخلايا الدهنية بالجسم.
  • تغيرات هرمونية مفاجئة تطرأ على الجسم.
  • تناول الأطعمة الغير صحية.
  • بطء عملية الأيض والتمثيل الغذائي بالجسم.
  • جفاف الجسم وقلة تناول السوائل خلال اليوم.
  • بطء في الدورة الدموية للجسم وضعفها.
  • قلة إفراز الكولاجين بالجسم، وعدم وجود كمية كافية منه.
  • سماكة الجلد والطبقات الخارحية منه ولون البشرة.

طرق علاج السيلوليت

يوجد عدد من الطرق الطبيعية التي من شأنها تخفف وتعالج مظهر السيلوليت أهمها:

  • ملح البحر

يخفف ملح البحر من مظهر السيلوليت من خلال إضافته لماء الاستحمام، ويفضل ملئ بانيو الاستحمام بالماء الدافئ وإضافة أملاح البحر والاسترخاء بالماء لمدةٍ لا تقل عن نصف ساعة، ثم تدلك البشرة بحركاتٍ دائرية؛ لتنشيط الدورة الدموية وتصريف سموم الجسم، ويمكن القيام بهذه الخطوة مرةٍ أسبوعياً.

  • مقشرات الجسم الطبيعية

يساعد المقشر الطبيعي على تخفيف حدة السيلوليت، ويُخلص البشرة من الجلد الميت، ويكسبها النضارة والنعومة، يمكن تجربة مقشر القهوة والسكر البني، أو مقشر الملح وزيت الزيتون، ويفضل اجراء التقشير بعد تعريض البشرة لبخار الماء الدافئ لفتح المسام ولترطببها، يستخدم المقشر مرةٍ أو مرتين أسبوعياً، مع فرك الجلد بحركاتٍ دائرية وتدليكه من أسفل الجسم لأعلى؛ لتنشيط الدورة الدموية لمدة لا تقل عن عشرة دقائق.

  • التمارين الرياضية

يعد أسلوب الحياة السليم كممارسة التمارين الصحية مع ضرورة اتباع نظاماً غذائياً صحياً منوعاً ومزوداً بجميع الأطعمة التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن ، طريقةً فعالةً للتخلص من السيلوليت، تفيد تمارين الكارديو وممارسة تمارين القوة التي تستهدف مناطقا معينة من الجسم كتمارين الأرداف والساقين، وتمارين البطن في التخلص من السيلوليت بشكلٍ سريعٍ وفعّال، إلا أنّه يحتاج للاستمرارية.

  • الأحماض الدهنية

تحسن الأحماض الدهنية من صحة البشرة بشكلٍ عام، وتمنحها المرونة، كما أنّها تحفز الجسم على سرعة حرق الدهون المختزنة تحت الجلد، ينصح بتناول كبسولات الأوميغا كبسولة أو كبسولتين أسبوعياً، كما يمكن تناول ملعقة صغيرة من زيت الزيتون صباحاً.

  • الزيوت الطبيعية النقية

يوجد عدد من الزيوت الطبيعية النقية التي تستخدم لتدليك البشرة، والتي تحفز بدورها تنشيط الدورة الدموية، وتحسن مظهر الجلد وبالتالي تخفف حدة السيلوليت كزيت القرفة، وزيت حشيشة الليمون، وزيت البرتقال، وزيت القرنفل، وزيت الزنجبيل، ويُفضل أنّ يُضاف بضع نقاطٍ من أيّ نوعٍ للزيت الناقل كزيت الزيتون، أو زيت جوز الهند، ويستخدم دافئاً، وتدلك به البشرة .