النباتات

التعريف بنبات الزعتر البري

الزعتر البري

نبذة عن نبات الزعتر البري

يعد نبات الزعتر البري أحد أجمل انواع الزعتر، والذي يتميز بوفرته الدائمة في فصل الصيف، إضافة إلى جمال ما ينتجه من الأزهار الصغيرة ذات الألوان الجميلة.
للزعتر البري استخدامات في المجالات الطبية، وفي مجالات الطعام والطهي، حيث يمكن إضافته لمختلف أنواع الحساء والصلصات
تعتبر منطقة البحر الأبيض المتوسط، الموطن الأصلي لنبات الزعتر البري، ذو العبق الرائع.

نصائح يجب اتباعها عند زراعته

  • هو أحد أنواع النباتات المحبة للضوء، حيث انها تحتاجه بكثرة، وبالتالي يجب تعرضها للشمس بشكل كلي
  • ينمو في المناطق ذات المناخ الجاف والطبيعة القاحلة، ولذلك يجب تجنب سقايته بالماء بكثره
  • تجدر الإشارة إلى قدرة وطبيعة هذا النبات في التكيف مع الأرض الصخرية، ويتمثل ذلك في نموه في الأواني الخاصة بالحدائق
  • يعد موسم الربيع والذي يمكن أن يبدا من أواخر الصيف هو الموسم الأفضل لزراعته.
  • في حال أن تم تحضير شتلات الزعتر البري مسبقا، يجب على المزارع انتظار ما لا يقل عن 5 أو 6 اسابيع، حتى يتمكن من زراعتها في الأرض

في ما يتعلق بجني محاصيل الزعتر البري

  • في حال أن احتجت للزعتر البري، فخيار استخدام السيقان سيكون متاحا طوال السنة،
    ولكنه ومن الأفضل أن تقوم بالتركيز على استخدام السيقان حديثة النمو، وذلك من  شأنه ان يعمل كمحفزا لنمو أو ظهور البراعم والبذور الجديدة
  • تعتبر الأوقات الباكرة، والتي يمثل وقت الفجر أهمها، هي الأنسب لتجميع السيقان أو قطعها، وذلك لان وقت الفجر هو الذي تتركز فيه نكهات نبات الزعتر البري.

كيفية تخزين نبات الزعتر البري

  • الطريقة الأولى والتي تتمثل في تجميع جذوع وسيقانه ووضعها في أحد الأماكن الجافة، وذلك لكي يجف الزعتر تماما
    وبعد جفافه يمكن أن يوفع في أحد العلب الحافظة، حيث يمكن تخزينه لفترات طويلة تتجاوز الأشهر
  • الطريقة الثانية والتي تتمثل في تجميد الزعتر البري، وتعتبر الطريقة الأفضل من ناحية الحفاظ على طعمه ونكهته
    إضافة إلى إمكانية تجميده والإحتفاظ به لفترات طويلة من الزمن، والتي قد تصل مدتها إلى عدة أشهر متواصلة.
إقرا أيضا:  التعريف بنبات الهليون
السابق
تشقق الشفاه أسبابه وعلاجه
التالي
الأقليات في العالم العربي