الصحة

افضل الطرق للعناية بالصحة

العناية بالصحة

دائمًا ما يتبادر إلى ذهننا الحكمة القائلة “العقل السليم في الجسم السليم”، ومن هنا كان لزامًا علينا أن نتعرف إلى مفاتيح العناية بصحتنا حتى نتمكن من العيش حياة ملؤها الراحة والسعادة.

طرق العناية بالصحة

1.كن إيجابيًّا

حاول أن تبدأ يومك وتنهيه بابتسامة، بتفاؤل، وتفكير يغلب عليه النظرة الإيجابية لما تتمنى أن يكون عليه يومك، واستعن بالله لتحقيق أهدافك، فقد قيل تفاءلوا بالخير تجدوه.

2.تناول الطعام الصحي

عود نفسك على تناول الأكل الصحي المفيد والإكثار منه، مثل الخضروات والفواكه والمكسرات، المليئة بالفائدة، مع الإقلال من الأكلات الدسمة والمشبعة بالدهون والسعرات الحرارية قدر الإمكان.

3.كن رياضيًّا

إجعل الرياضة عادة يومية ومستحبة في حياتك، وأضفها إلى برنامجك اليومي، فهي تبعث الراحة والنشاط في نفسك والقدرة على التأمل، وتطيل في عمرك.

4.خذ نفسَا عميقًا

تنبع أهمية التنفس العميق من كونها تجدد خلايا الجسم، وتمنحه الشعور بالاسترخاء والهدوء، بعد شعور التوتر والقلق، وتعيد له التوازن والنشاط والقدرة على التفكير السليم والتأمل الهادئ.

5.انتظم في شرب الماء

يشكل الماء ما مقداره 70% من مساحة جسدنا، لذا فإن الانتظام بشرب الماء وخصوصا في الصباح الباكر بعد الاستيقاظ من النوم، وبكميات كافية يمنع تعرض أجسامنا إلى الجفاف، وبالتالي، اختلال التواون في وظائف الجسم بشكل عام.

6.استيقظ من نومك مبكرًا

لابد أنك ستشعر بالنشاط والحيوية حين تعود جسمك كل صباح على الاستيقاظ مبكرا من النوم على صوت المنبه، فذلك لابد سيشعرك بالتجدد والرغبة في الإنجاز طيلة يومك.

7.دوام على الابتسامة

قال الرسول محمد صلى الله عليه وسلم: “ابتسامتك في وجه أخيك صدقة”؛ لما لهذه العادة الجميلة من أثر كبير في النفوس، فأنت حينما تبتسم تشعر بطاقة جميلة تتحرك في نفسك ينتقل صداها إلى من حولك، وهي مدعاة للتعامل بإيجابية مع نفسك ومع الآخرين.

إقرا أيضا:  أسباب ضمور العضلات

8.فكر خارج الصندوق

عند مواجهتك للمشكلات في طريقك، حاول أن تبتعد قدر الإمكان عن التفكير التقليدي العادي الذي ربما لن يناسب نوعية وظروف وحيثيات المشكلات التي تمر بها، حاول أن تفكر بإبداع، بطريقة مبتكرة؛ أي أن تفكر خارج الصندوق، ولابد أنك ستصل في النهاية إلى حلول ترضي ذاتك وتشبع نهمك في التفكير ورغبتك في التميز والتجدد.

أخيرًا وليس آخرًا، وكما يقال “الصحة تاج على رؤوس الأصحاء لا يراها إلا المرضى”، لذا، تجنب الإفراط في نعمة الحياة التي وهبها الله عز وجل لك، وحافظ عليها، بانتهاج بأسلوب حياة صحي ينعكس إيجابًا وإشراقًا على حياتك.

السابق
استخدامات الأسبرين الطبية والجمالية
التالي
الإسهال عند الأطفال