الاداب والشعر

استخدامات علامات الترقيم

استخدامات علامات الترقيم

علامات الترقيم هي نظام من الرموز و العلامات يتم وضعها بين الكلمات و الجمل لتنظيم الكتابة و لتوضيح الجمل و إبرازها، و فهم الفكرة الرئيسية العامة.

الفائدة من علامات الترقيم

  • الوقوف عند هذه العلامات وفقاً لمواضعها الصحيحة، يساعد على الترابط بين الجمل، و بالتالي الوصول إلى انطباع مريح في نفس القارئ أو المستمع.
  • معرفة الإختلاف بين الجمل الخبرية و الاستفهامية و التعجبية، لضمان فهم النص.
  • تيسير فهم النصوص و تعيين معانيها، فرُب فاصلة يؤدي فقدها إلى عكس المعنى المراد، أو زيادتها إلى عكسه أيضاً، و لكنها إذا وضعت موضعها، صح المعنى و استنار، و زال ما به من الإبهام.

أبرز علامات الترقيم واستخداماتها

النقطة (.)

تكتب ملاصقة للكلمة التي تسبقها و لا يترك فراغات بينهما، و هي توضع في الأماكن التالية:

  • بعد نهاية الجملة التامة المعنى، ولا كلام بعدها، ولا تحمل معنى التعجب أو الاستفهام، مثل: الحديقة واسعة.
  • في نهاية الفقرة، مثل: المعلقات هي قصائد مختارة من أجود الشعر الجاهلي، و قد ذكر ابن عبد ربه أن العرب قد كتبوها بالذهب، و علقوها على الكعبة.
  • بين الحروف المرموز بها للاختصار، مثل: ص. ب (صندوق بريد)

الفاصلة (،)

تكتب الفاصلة ملاصقة للكلمة التي تسبقها مباشرة بدون فراغات، مع أخذ مسافة بعدها،و هي توضع في الأماكن التالية:

  • بين الجمل التي يتكون من مجموعها كلام تام الفائدة في معنى معين، مثل: الخطبة كلام يلقى على جمهور من الناس، بهدف الإقناع والتاثر، وحث الناس على الالتزام بقضية معينة.
  • بين الجمل القصيرة المعطوفة المستقلة في معانيها، مثل: الدنيا خير كتاب، و الزمان خير معلم، و الله خير الأصدقاء.
  • بين الجمل الصغرى أو أشباه الجمل، بدلاً من حرف العطف، مثل: عند النهر، فوق الرابية، تحت سماء صافية، انتشر قطيع الغنم.
  • الفاصلة من علامات الترقيم التي تستخدم بين أنواع الشيء أو أقسامه، مثل: المخلوقات الأرضية أربعة أنواع رئيسة: الإنسان، والحيوان، والنبات، والجماد.
  • بين الكلمات المعطوفة المرتبطة بكلمات أخرى تجعلها شبيهة بالجمل في طولها، مثل: الطالب المجتهد في دروسه، والعامل المخلص في عمله، والأديب المخلص في أدبه، هم الأركان التي ينهض عليها صرح الأمة.
  • بعد لفظ لفظ المنادى، مثل: أي بني، اعلم أن الجد باب النجاح.
  • بين الشرط وجوابه إذا كانت جملة الشرط طويلة، مثل: إذا كنت في كل الأمور تعاتب أصدقاءك، فلن يبقى لك صديق.
  • بين القسم وجوابه، مثل: ورب السموات والأرض وما بينهما، لأصدقنّ فيما أقول.
  • قبل الجمل الحاليَّة، مثل: عدت إلى البيت، وأنا مسرور.
  • قبل الجمل الوصفية، مثل: زارنا رجل، ثيابه رثة.
  • قبل الجملة أو شبه الجملة شبه الاعتراضية و بعدها، مثل: تنزهت، و أنا فرح، بين الأشجار.
  • بعد كلمة أو عبارة تمهيد لجملة رئيسية، مثل: عند الثامنة صباحًا، وصل المحاضر.
  • بين جملتين تامتين تربط بينهما (لكن) شريطة أن تكون الجملة الأولى قصيرة، مثل: تبغضني، لكن أحبك.
  • بعد حروف الجواب (نعم، لا، كلا، بلى) ، مثل: لا، ولكن انتابني شيء من الملل.
  • بعد كلمات التعجب في بداية الجملة، مثل: عجبًا، كيف تأخرت.
إقرا أيضا:  انواع الغزل في الجاهلية

الفاصلة المنقوطة (؛)

و هي من علامات الترقيم التي تكتب ملاصقة للكلمة التي تسبقها و لا يترك فراغات بينهما، وتوضع بين الجمل التي بينها قوة في الترابط أو ترابطها غير لازم، ويقف القارئ عندها وقفة أطول قليلاً من وقفته عند الفاصلة، وأقصر من وقفته عند النقطة، و من أشهر مواضع استعمالها:

  • بين جملتين تكون ثانيتهما مسببة عن الأولى أو نتيجة لها، مثل:
    لقد غامر بماله كله في مشروعات لم يخطط لها؛ فتبدد هذا المال.
  • بين الأصناف الواردة في جملة واحدة عندما تتنوع أقسامها، مثل:
    من مملكة النبات: السرو، و الصفصاف، و الصنوبر؛ و التفاح، والخوخ، و المشمش؛ و القمح، و الشعير، و الذرة؛ و الخيار، و الخس، و الباذنجان.
  • بين جمل طويلة، يتألف من مجموعها كلام تام الفائدة، فيكون الغرض من وضعها إمكان التنفس بين الجمل، و تجنب الخلط بينها بسبب تباعدها، مثل:
    ليست المشكلة في المدارس نابعة من جفاف المناهج، أو تدني مستوى الطلاب، أو طول اليوم الدراسي؛ و إنما المشكلة في عدم تعاون الآباء مع المدرسة.

من علامات الترقيم أيضاً علامة الاستفهام (؟)

تكتب ملاصقة للكلمة التي تسبقها ولا يترك فراغات بينهما، و تستعمل في المواضع التالية:

  •  توضع بعد الجملة الاستفهامية، سواء أكانت أداة الاستفهام مذكورة في الجملة، أم محذوفة، مثل: متى عدت من السفر؟
  • عند الشك في المعلومة أو عدم التأكد من صدقها، مثل: لا نعرف تاريخ وفاته على وجه التحديد: هل توفى سنة مئة و سبعين للهجرة؟ أو أنه توفى عام مئة و خمس و سبعين؟ أو كانت سنة مئة و ثمانين؟ سنحاول عرض الروايات و البحث  فيها.

علامة التعجب (!)

هي من علامات الترقيم التي توضع مُلاصقة للكلمة التي تسبقها و لا يترك فراغات بينهم، و تُستخدم في الحالات الآتية:

  • التعجب، مثل: لله دره شاعرا!
  • الفرح، مثل: يا بشراي!
  • التذمر، مثل: طفح الكيل!
  • الحزن، مثل:  وا مصيبتاه!
  • الدعاء، مثل:  تباً لك أيها الخائن!
  • الإنذار، مثل: ويل للخونة!
  • الدهشة، مثل: يا لجمال الخضرة فوق الربا!
  • الاستغاثة، مثل: وا معتصماه!
  • الترجي، مثل: لعل الله يرحمنا!
  • التمني، مثل: ليت الليل ينجلي!
  • المدح، مثل: حبذا الكرم!
  • الذم، مثل: بئس اللئيم!
  • التحذير، مثل: إياك والمراوغة!
  • بعد الاستفهام الاستنكاري، مثل: وهل تعلو العين على الحاجب؟!
إقرا أيضا:  ملخص رواية أولاد حارتنا

القوسان (()، [])

من علامات الترقيم أيضاً، أكثر من نوع من الأقواس، مثل:

  • الأقواس الهلالية: يوضع بينهما الجمل والألفاظ التي ليست من الأركان الأساسية للكلام.
  • الأقواس المستطيلة:  تستخدم للهوامش في الدراسات و الأبحاث.

علامات التنصيص(” “)

  • تستخدم عند كتابة العبارات التي تم اقتباسها من كلام أناس آخرين، وذلك بهدف التفرقة والتمييز بين الكلام المقتبس وبين كلام كاتب النص، وتكتب فيها أسماء وعناوين الكتب أو المجلات أو الصحف أو المقالات، كما وتكتب أيضاً عند ذكر المصطلحات العامية أو غير العربية في النص.

 

المصادر و المراجع

مصدر1

مصدر2

السابق
البرتغالي فاسكو دا غاما
التالي
أسباب تساقط شعر القطط