طفلي

احتباس البول عند الأطفال

احتباس البول عند الأطفال

احتباس البول

يعد احتباس البول عند الأطفال أحد الأمراض الخطيرة التي يمكن أن يتعرضون لها، حيث أن احتباس البول عند الأطفال له العديد من الأسباب المختلفة التي يمكنك أن تتعرف عليها بشكل سريع، كما أن لها أيضًا العديد من طرق العلاج التي من الممكن أن يكون له تأثير فعال ومضمون، سنتعرف على المزيد من المعلومات حول احتباس البول عند الأطفال.

احتباس البول عند الأطفال

يعد احتباس البول عند الأطفال من المشاكل المتكررة لدى البعض منهم وهو له علاقة بإفراغ المثانة، حيث أن من الممكن أن تكون تلك الحالة من الحالات الحادة التي يتعرض إليها الكثير من الأطفال، حيث أن تلك الحالة من الممكن أن تحصل بشكل مفاجئ لعدم قدرة الطفل على التبول على الرغم من أن المثانة ممتلئة بالبول، مما يسبب حينها للطفل الشعور بالألم وعدم الراحة، فيحتاج الطفل في تلك الحالة العلاج على الفور حيث أن تلك المشكلة من الممكن أن تتحول إلى مشكلة مزمنة وتكون مشكل كبيرة بالنسبة للطفل وتضطر بها أن تقوم بعمل إفراغ كامل للمثانة ومضاعفات صحية متعددة على صحة الطفل.

أعراض احتباس البول

 

"احتباس

هناك الكثير من الأعراض المختلفة التي يمكنك أن تتعرف عليها لاحتباس البول عند الأطفال، ومن تلك الأعراض هي:

  • معاناة الأطفال المصابين باحتباس البول بوجود ألم شديد في منطقة اسفل البطن، تلك الألم يجعلهم لا يستطيعون النوم أو اللعب أو القيام بالأنشطة المعتادة أيضًا.
  • غالبا ما يكون الم امتلاء المثانة في المنطقة اعلى الحوض، ويلاحظ أيضًا الطبيب في تلك الوقت صوت مجوف عند الفحص والاستماع إلى تلك المنطقة.
  • من الممكن أن يحدث تسرب بسيط في البول ولكنه لن ينزل البول بشكل طبيعي وتلك الحالة تعرف بسلس البول، ويتم وصف جريان البول على أنه تقطير أي خفيف للغاية.
  • يشكو الطفل من الشعور بألم عندما يريد التبول، كما انه يشعر بالمزيد من الألم في منطقة الظهر ويشعر بارتفاع في درجة الحرارة، وتلك الحالة تشير إلى الإصابة بالتهاب في الجهاز البولي.

أسباب احتباس البول عند الأطفال

يوجد العديد من الأسباب المختلفة لاحتباس البول عند الأطفال والتي يجب عليك أن تتعرف عليها جيدا حتى تتمكن من الحصول على العلاج المناسب، ومن تلك الأسباب:

  • إصابة الطفل بالمزيد من الإمساك الشديد من الممكن أن يعمل على حدوث مشاكل في المثانة نتيجة أن الطفل بقوم بتأجيل الذهاب إلى الحمام ومن بعد ذلك تنقبض العضلات الخاصة بالمثانة، وبعد ذلك تكرار حبس البول يعمل على ضعف العضلات وخروج البول.
  • إصابة الطفل بمرض المثانة العصبية، حيث أنه يحدث نتيجة وجود خلل في الأعصاب التي تقوم بالربط بين المثانة والدماغ، ولذلك يفقد السيطرة على عمل المثانة أو احتباس البول بأي شكل من الأشكال لدى الطفل الصغير.
  • إصابة الأطفال بالعدوى الجرثومية يعد من المشاكل الأساسية للإصابة باحتباس البول، حيث أنها تؤدي إلى ألم أثناء التبول مما يجعل الطفل يرفض الذهاب إلى الحمام.
  • إصابة الطفل من الأساس بمشاكل خلقية في الجهاز البولي، أو يكون السبب وجود انسداد يعنق خروج البول ويحدث نتيجة إصابة الطفل بحصوات الكلى.
إقرا أيضا:  طرق وفن التعامل مع الأطفال

 أضرار احتباس البول عند الأطفال

حبس البول لدى الأطفال من الممكن أن ينتج عنه الكثير من الأمراض المختلفة التي تصيب الطفل في عمر صغير ومنها:

  • الإصابة بالالتهابات البولية في العادة تكون تلك المنطقة خالية من البكتيريا ولكن مع اختباس البول تكون البيئة مناسبة لنمو البكتريا بشكل كبير التي تسبب التهابات بولية متكررة.
  • حدوث ضعف في عضلات المثانة وهذا يرجع إلى الضغط المتواصل على تلك المنطقة مما يعمل على ضعف العضلات ويجعل مسترخية بشكل أكبر وفي الكثير من الحالات من الممكن أن تصاب المثانة بالضمور.
  • الفشل الكلوي من الأمور الأخطر التي تنتج من مضاعفات احتباس البول، لذلك يرجى عدم الإهمال في علاج احتباس البول والحصول على الأدوية من خلال استشارة الطبيب أولا.
  • من الممكن احتباس البول يؤدي إلى الوفاة في أصعب الأمور، حيث أن انفجار المثانة تحدث في آخر مرحلة بعد الإهمال في مشكلة احتباس البول بدون أخذ أي دواء أو الذهاب إلى الطبيب.
  • لذلك ينصح الأطباء بالذهاب إلى الطبيب على الفور بمجرد احتباس البول عند الأطفال حتى لا يؤثر بشكل سلبي على حياة الطفل.
إقرا أيضا:  أسباب السلوك العدواني عند الاطفال

المصادر والمراجع

السابق
أسباب المغص عند الأطفال وطرق علاجه
التالي
نقص فيتامين D عند الأطفال