أهمية الفحص المهبلي قبل الولادة

كتابة: إسراء أحمد - آخر تحديث: 20 نوفمبر 2019
أهمية الفحص المهبلي قبل الولادة

أهمية الفحص المهبلي قبل الولادة

يجب أن تقوم المرأة الحامل ب الفحص المهبلي قبل إتمام عملية الولادة، و لا تدرك العديد من النساء أهمية الفحص المهبلي و مدى تأثيره على إنجاح العملية، فيعد الكشف المهبَلي للمرأة لحامل من الفحوصات الهامة التي يتم إجرائها أيضًا للاطمئنان على الجنين وأنه يمر في مراحل حمله بصحة جيدة ويتم الفحص المهبَلي بعدة طرق مختلفة أما عن طريق الكشف اليدوي للطبيب للاطمئنان على حالة عنق الرحم أو عن طريق المنظار، و قد يسبب هذا الفحص بعض الآلام الطفيفة وبعض القلق والتوتر للمرأة ولكنها لا تكون بالشكل والتصور الذي تتخيله العديد من النساء.

إقرا أيضا :  اعراض الحمل السليم

الموعد المناسب له

  • تتسأل العديد ن النساء متى يكون الموعد المناسب إلى الكشف المهبَلي وهل يكون هناك فترة من مراحل الحمل يجب عدم الكشف المهبَلي فيها كالشهور الأولى من الحمل.
  • ومن خلال أطباء النساء والتوليد فانهم يفضلون أن تكون فحوصات المرأة الحامل والاطمئنان على صحتها وعلى صحة الجنين أن يكون عن طريق السونار الخارجي فقط على البطن فانه يعد من أفضل الطرق التي تحدد لنا كل تفاصيل الجنين للاطمئنان على صحته.
  • أما بالنسبة إلى عملية الفحَص المهبَلي عند المرأة الحامل فلا تتم هذه العملية إلا بعد دخول المرأة الحامل في الشهر التاسع ويفضل أن يتم الفحص المهبلي قبل الولادة بأسبوعين فقط.
إقرا أيضا :  علاج حرقة المعدة للحامل

أهمية الفحص المهبلي قبل الولادة و كيفية إجراءه

أهمية الفحص المهبلي قبل الولادة و كيفية إجراءه
أهمية الفحص المهبلي قبل الولادة و كيفية إجراءه

يتم الفَحص المهبَلي كم ذكرنا في أخر خمسة عشر يوما قبل الولادة وتعود أهميته إلى التعرف إلى مدى توسع عنق الرحم للمرأة الحامل حتى يتم تحديد إذا كانت الولادة تتم عن الطريق الطبيعي أم لا ويرجع إذا تم فتح عنق الرحم إلى ثلاثة قراريط أي باتساع ثلاثة أصابع للطبيب فهنا يكون الرحم مناسب جدا للولادة الطبيعية، كما أن أهمية الفَحص المهبلي ترجع إلى التأكد من سقوط راس الطفل داخل قناة الولادة جيدا وأنه لا توجد أي مشكلة إذا تمت ولادة الطفل عن الطرق الطبيعية دون تعرضه إلى الاختناق أثناء عملية الولادة والتي تسبب للعديد من الأطفال أمراض نقص الأكسجين مثل الإعاقة الذهنية وغيرها.

إقرا أيضا :  اعراض الحمل في الاسبوع الثاني

كيفية إجراءه

توجد هناك العديد من الطرق للفَحص المهبلِي التي يستخدمها أطباء النساء والتوليد والتي تكون جميعها صحيحة وسليمة وهما كالآتي:

  • وهو أن يتم الفحص من خلال جلوس المرأة الحامل على كرسي مخصص لهذه الأمر وتقوم الطبيبة بالنظر فقط داخل فتحة المهبل للتأكد من عدم وجود أي التهابات أو إفرازات مهبلية.
  • ويمكن أيضًا إجراء عملية الفحص عن طريق اليد وهو أن يقوم الطبيب بارتداء قفازات طبية معقمة ويفحص به القناة المهبلية عند الحامل والتأكد من اتساع عنق الرحم.

المصادر و المراجع

Pelvic examination

18 مشاهدة