الصحة

أعراض وعلاج حمى التيفود

مرض التيفوئيد أعراضه و أسبابه و علاجه و طرق الوقاية منه   

مرض التيفوئيد

يعتبر حمى التيفوئيد من أخطر الأمراض التي قد يتعرض لها البشر وخاصة في الدول النامية،ولكن هذا لا يمنع تعرض البعض من سكان الدول الصناعية والمتقدمة لهذا النوع من المرض الخطير الذي في بعض الأحيان قد يؤدي إلى الوفاة إذا لم يتم الحصول على العلاج في أسرع وقت ممكن حتى يتم تجنب حدوث الأعراض المتأخرة التي يستعصى علاجها بالأدوية المتاحة والتي تكون في الغالب عبارة عن مضادات حيوية يأخذها المريض حتى يتعافى تماما من المرض،إلا أن هناك بعض الحالات التي لا تخف تماما من المرض ويظل المرض عالقا في الأمعاء لفترة طويلة جدا وينزل مصاحبا لبول أو براز المريض،لذا من الهام الابتعاد عن الأشخاص الحاملين للمرض أو استخدام أدواتهم الشخصية سواء ملعقة أو كوب أو طبق أو حتى فرشاة الشعر الخاصة بهم،وفي حالة استخدام نفس الحمامات يجب الحرص على تطهير المكان باستخدام مطهرات قوية جدا قبل الاستخدام،ولخطورة هذا المرض سوف نستعرض معا أهم أسبابه وأعراضه وطرق الوقاية منه وكيفية الحصول على علاج.

أعراض مرض التِيفوئيد

  • الحمى حيث تبدأ أعراض المرض بالحمى الخفيفة التي سرعان ما ترتفع يوميا شيئا فشئ حتى أنه في بعض الأحيان ترتفع إلى 40.5 درجة مئوية.
  • الصداع الشديد الذي يأتي مصاحبا للحمى.
  • الشعور بالضعف العام والإرهاق.
  • عدم الرغبة في الطعام وفقدان الشهية.
  • آلاما شديدة في البطن وعضلات الجسم.
  • وجود انتفاخ في البطن بشكل ملحوظ.
  • الشعور بالهذيان من أعراض مرض التيفوئيد .
  • قلة الحركة الناتجة عن الضعف العام.
  • الإسهال أحيانا والإمساك الشديد أحيانا أخرى.
أعراض مرض التِيفوئيد
أعراض مرض التِيفوئيد

أسباب حمى التيفوئيد

  • أكل الطعام الذي يوجد به بقايا براز أو بول شخص يحمل بكتيريا السالمونيلا.
  • تناول الألبان وما يشمل من منتجاتها وهي ملوثة بالعدوى.
  • تناول الخضار دون غسله جيدا.

علاج حمى التيفوئيد

  • استخدام المضادات الحيوية مثل السيبروفلوكساسين،الأزيتروميسين التي تستطيع السيطرة على البكتيريا المسببة للمرض.
  • الراحة التامة للمريض.
  • شرب الكثير من السوائل التي تعوض فقدان الجسم سوائله في حالة حدوث قئ.

طرق الوقاية من حمى التيفوئيد

  • غسل الخضروات والفاكهة جيدا قبل أكلها أو تقشيرها لتجنب وجود البكتيريا على القشرة.
  • غسل اليدين جيداَ قبل تناول الأكل.
  • شرب مياه نقية لا يوجد بها آثار للبكتيريا.
  • طهي اللحوم بأنواعها جيدا قبل الأكل.
  • طهي البيض جيدا جدا قبل الأكل.
  • عدم السماح لحاملي المرض بالعمل في المطاعم وتجنب التواصل مع حاملي المرض.
  • غلي المياه وتركها لتبرد ثم استخدامها للشرب أو لأي أغراض أخرى.
  • التأكد من نظافة وتطهير الحمام قبل استخدامه خاصة إذا كان في المنزل شخص يحمل المرض.
  • الحصول على اللقاحات التي تقي من المرض.

المصادر و المراجع

Typhoid fever

السابق
أسباب عناد الطفل وطرق علاجه
التالي
تفسير حلم الاستحمام في المنام