التغذية

أطعمة الأطفال الرضع المناسبة

أطعمة الأطفال الرضع المناسبة

الأغذية المناسبة للطفل الرضيع في الشهر الرابع

غالبا ما يشغل بال الأمهات تغذية الأطفال الرضع حيث أن الأطفال الرضع لا يستطيعون أن يعبروا  عن شعورهم بالجوع أو الشبع، وتقع مسؤولية إطعام الطفل وإشباعه وتغذيته التغذية السليمة على عاتق الأم، وتسعى كل أم لتغذية طفلها التغذية السليمة التي تساعده على بناء جسمه، وتقوية عضلاته وعظامه، ومساعدته على النمو الصحيح السليم، وحمايته من الأمراض والأوبئة.

علامات أساسية تدل على استعداد الطفل للبدء في تناول الأطعمة الصلبة

يجب على الأم التأني وعدم التسرع في إدخال الأطعمة الصلبة للطفل الرضيع، وذلك لأن التسرع في تقديم الغذاء للرضيع قد يؤدي إلى بعض المشاكل الصحية للرضيع ومنها 

-

السمنة، واضطرابات المعدة، ودخول الطعام إلى مجرى التنفس، ولذلك يجب على الأم التأكد من  استعداد الطفل التام لإدخال الأطعمة الصلبة في غذائه، وهذا الاستعداد له عدة علامات تظهر على الطفل وهي: 

  • قدرة الطفل على الجلوس في وضع صحيح وأن يسند رأسه ، ويتحكم في حركة رأسه، حتى يستطيع البلع.
  • زيادة وزن الطفل حتى يصبح وزنه  ضعف وزن الولادة.
  • البدء في إظهار  الاهتمام بالطعام عندما يتناوله الأخرون.
  • قدرة الطفل على غلق فمه حول المعلقة.
  • تطور مهارات البلع عند الطفل، و استطاعة الطفل أن ينقل الطعام بلسانه إلى الخلف.
علامات أساسية تدل على استعداد الطفل للبدء في تناول الأطعمة الصلبة
علامات أساسية تدل على استعداد الطفل للبدء في تناول الأطعمة الصلبة

كيفية حصول الأطفال الرضع على التغذية الصحيحة

ترى منظمة الصحة العالمية، كما توصي الأكاديمية الأمريكية باعتماد الطفل على لبن الأم فقط في خلال الستة أشهر الأولى من عمره، وذلك لما يحتويه لبن الأم من عناصر غذائية وفيتامينات ومعادن وأجسام مضادة تعمل على بناء نمو جسم الرضيع بصورة صحية سليمة، وتعزز من وظائف الجهاز المناعي للرضيع.

إقرا أيضا:  فوائد وأضرار قشر الرمان المطحون

ولكن هناك بعض الأطباء أوصوا بإدخال بعض الأطعمة البسيطة للرضيع بداية من الشهر الرابع لتساعده على النمو، ولأن أغلب الأطفال يظهرون الحاجة إلى تناول بعض الأطعمة الصلبة التي تساعدهم على الشعور بالشبع بجانب الرضاعة.

أفضل الأطعمة المناسبة لـ الأطفال الرضع في الشهر الرابع 

  • لبن الأم: فليس معنى اننا بدأنا في إدخال الأطعمة الصلبة للطفل أن تتوقف الأم عن الرضاعة.
  • الحبوب: مثل القمح أو الأرز المدعم بالحديد.
  • الخضروات سهلة البلع والهضم: مثل الكوسا والبطاطس والجزر، على أن يتم سلقها جيدا وهرسها حتى تصبح لينة ويستطيع الطفل بلعها بسهولة.
  • الفواكه المسلوقة المهروسة: مثل التفاح والخوخ.
  • الفاكهة المهروسة: مثل الموز.

وتبدأ الأم باعطاء الطفل ملعقة أو ملعقتين من الأغذية المهروسة، وزيادة كمية الطعام المقدم بالتدريج.

المصادر والمراجع

إقرا أيضا:  الحبوب والبقوليات وفوائدها الصحية

السابق
فوائد فيتامين ه للشعر
التالي
فكرة وكيفية اختراع التلفاز