أسباب وأعراض مرض الشلل الدماغي

كتابة: إسراء أحمد - آخر تحديث: 3 ديسمبر 2019
أسباب وأعراض مرض الشلل الدماغي

ما هو مرض الشلل الدماغي

مرض الشلل الدماغي في معظم الأحيان قبل الولادة ويحدث بسبب عدم وصول الدم إلى الدماغ في فترة النمو، تظهر علامات مرض الشلل الدماغي في السنوات الأولى، من العمر أي في فترة الرضاعة والسنوات التي تليها حتى قبل دخول المدرسة، يسبب هذا النوع من الشّلل الكثير من الأعراض  مثل ضعف الحركة، وصعوبة البلع، وليونة الأطراف وكذلك الإعاقات الذهنية.

أسبابه

  • خلل في الدماغ خلال فترة النمو.
  • وجود خلل جيني يؤثر على نمو الدماغ.
  • السكتة الدماغية للجنين التي تحدث بسبب انقطاع وصول الدم إلى الدماغ.
  • بعض الإصابات التي تحدث للرضع وتسبب التهاب في الدماغ.
  • نقص الأكسجين الذي يصل للدماغ بسبب تعسر الولادة أو حالة اختناق أحرى تحدث للرضيع.
  • إصابة منطقة الرأس الرضحية نتيجة سقوط أو حادث ما .
  • إصابة الأم بالحصبة الألمانية أثناء فترة الحمل، حيث أن إصابة الأم بهذا النوع من الحصبة يسبب العديد من العيوب الخلقية الخطيرة.
  • إصابة الأم بالجديري المائي يسبب أيضا مضاعفات الحمل.
  • تعرض الأم للفيروس المضخم للخلايا أثناء فترة الحمل، حيث أن هذا الفيروس يتسبب في حدوث عيوب خلقية.
  • إصابة الأم بالهربس خلال فترة الحمل وانتقال العدوى من الأم إلى الجنين يؤثر على نمو الجهاز العصبي للجنين.
  • إصابة الأم بعدوى المقوسات التي تنتج عن وجود طفيليات توجد في الطعام الملوث أو تنتقل عن طريق التعامل مع القطط المصابة بالعدوى.
  • إصابة الأم بمرض الزهري أثناء الحمل.
  • تعرض الأم أثناء الحمل للمواد السامة أو الكيميائية يسبب خلل في نمو الجهاز العصبي للجنين.
  • إصابة الأم بفيروس زيكا ومن ثم ينتقل إلى الطفل مسببا شلل دماغي.
  • إصابة بعض الرضع بالتهاب السحايا ومن مضاعفاته الشلل الدماغي وخلل في النمو العصبي.
  • التهاب الدماغ الفيروسي الذي يضر بالأغشية المخاطية التي تحيط بالمخ.
  • الإصابة باليرقان الحاد الذي لا تتم معالجته.
  • الولادة المبكرة.
  • مشاركة أكثر من جنين للرحم يزيد نسبة إصابة الأجنة بالشلل الدماغي.
  • الأطفال الذين يخرجوا من الرحم بالقدم بدلا من الرأس وتسمى ( الولادة المقعدية).
أسباب وأعراض مرض الشلل الدماغي
أسباب وأعراض مرض الشلل الدماغي

أعراض و مضاعفات مرض الشلل الدماغي

  • تيبس العضلات للغاية أو ليونتها للغاية.
  • الحركات اللاارادية للعضلات أو الرعاش.
  • صعوبة في المضغ والبلع.
  • صعوبة في المشي بسبب ليونة الأطراف.
  • صعوبة في الكلام.
  • عدم القدرة على مسك الأشياء أو التحكم فيها.
  • الإعاقات الذهنية.
  • عدم القدرة على التحكم في البول.
  • صعوبة في الرؤية والسمع.

مضاعفاته

إقرا أيضا:  معولمات عن عملية قسطرة القلب
  • انحناء العظام وتشوه المفاصل.
  • الإصابة بأمراض الرئة.
  • الإصابة بأمراض نفسية وعصبية.
  • سوء التغذية والضعف العام ويرجع ذلك إلى صعوبة المضغ والبلع.
  • التعرض المستمر لكسور في العظم بسبب ليونة العظام وعدم القدرة على التحكم في المفاصل.

المصادر و المراجع

إقرا أيضا:  أهم أسباب مرض باركنسون

مقالات ذات صلة

2 مشاهدة