الصحة

أسباب وأعراض العقم عند المرأة

أسباب وأعراض العقم عند المرأة

العقم عند النساء

العقم عند المرأة هي حالة تصيب المرأة والتي تعوق قدرتها على الإنجاب الأمر الذي يؤثر على حياتها وعلى حالتها النفسية بشكل كبير، فلكل إنسان يرغب في الإنجاب ولكنه يصدم بعدم قدرته على هذا الأمر والذي يؤدي به إلى هذه الحالة، ويتعرض الإنسان لهذا العقم نتيجة لمجموعة من الأسباب، كما أن العقم عند المرأة له أعراض وعلامات وهذا ما سوف نوضحه في هذه المقالة.

أسباب العقم عند النساء

هناك مجموعة من الأسباب التي تؤدي إلى تعرض المرأة للإصابة بالعقم وعدم القدرة على الإنجاب منها عوامل طبيعية وأخرى عوامل مرضية وراثية أو غير وراثية، وتجنب الإصابة بهذه الأمراض وعلاجها بشكل سريع أمر هام جدا يساعد على الوقاية من الأضرار التي تنتج عن الإهمال، ومن هذه الأسباب:

  • وجود تشوهات في الرحم.
  • الإصابة بورم خطير على الرحم.
  • الإصابة بالتهابات شديدة في الرحم.
  • نمو أنسجة إضافية في أماكن مختلفة في الرحم.
  • التعرض لإحدى العمليات الجراحية التي تؤثر على الرحم.
  • الإصابة بمرض السل الحوضي والذي يؤدي بدوره إلى انسداد قناة فالوب.
  • حدوث قصور أو عجز في المبايض والذي يؤدي إلى تقليل مستوى هرمون الاستروجين لدى النساء.
  • الإصابة بمرض تكيسات على المبايض.
  • حدوث اضطرابات نفسية والتعرض للضغوطات العصبية والذي يؤثر على قدرة الإنجاب بشكل كبير.
  • ممارسة عادة التدخين والذي يعرضها للعقم.
  • التعرض لاكتساب وزن زائد بالجسم.
  • وجود اضطرابات في الدورة الشهرية وعدم انتظامها أو انقطاعها والذي يدل على وجود مشكلة في الرحم والمبايض
  • وصولها لسن اليأس.
أسباب العقم عند النساء
أسباب العقم عند النساء

أعراض العقم عند المرأة

هناك مجموعة من الأعراض التي يشعر بها المريض بالعقم والتي تدل على أنه مصاب بهذا المرض والتي يجب الإنتباه إليها، وتتمثل هذه الأعراض في:

  • حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية وعدم نزولها فى موعدها سواء كانت تأتي قبل موعدها أو بعدة أو انقطاعها تماما.
  • إكتساب الوزن الزائد والتعرض لتساقط الشعر بشكل غير مبرر.
  • عدم الرغبة في ممارسة الجنس أو قلة الرغبة لدى المرأة في الممارسة.

الوقاية من العقم عند المرأة

هناك مجموعة من التدابير الوقائية اللازم اتخاذها وذلك للوقاية من الإصابة بالعقم، ومن هذه التدابير:

  • الحفاظ على الوزن وتجنب اكتساب وزن زائد وأيضا تجنب السمنة المفرطة وذلك من خلال زيادة الحركة والنشاط وممارسة التمارين الرياضية المختلفة.
  • إجراء الكشوفات والفحوصات الطبية اللازمة لتجنب الأضرار التي تنتج عن الإصابة بأي مرض أو تلف على الرحم وعلاجه بشكل مبكر.
  • الإقلاع عن التدخين وتجنب المشروبات الكحولية الضارة.
  • تجنب التعرض للضغوطات النفسية والتوتر الدائم.
  • السعي للعلاج من أي مرض قد يؤثر على الرحم أو المبايض ويؤثر على وظائفها.

المصادر والمراجع

السابق
فوائد أكل الثوم على الريق
التالي
زيادة حليب الأم عند الرضاعه الطبيعيه