الحياة والمجتمع

أسباب انتشار ظاهرة الزواج العرفي

أسباب انتشار ظاهرة الزواج العرفي

ظاهرة الزواج العرفي 

لقد كثرت في الآونة الأخيرة ظاهرة الزواج العرفي بين الشباب خاصة، وتعود ظاهرة الزواج العرفي نتيجة طبيعية لما تعانيه معظم المجتمعات العربية من فقر، بالإضافة إلى التراجع العلمي الديني، فلا يوجد توعية وتثقيف ديني كما كان في السابق موجود بشكل مكثف، حيث تلاشت أهمية تلك الأشياء التي هي عمود للحياة، حيث أن الدين هو الأهم في التأثير على الأخلاق والقيم والعادات والتقاليد.

واتباع تعاليم الدين بالتأكيد ستمنع المزيد من العادات السيئة والسلوكيات الخاطئة، التي قد تكون انتشرت بالفعل الآن، وليس كل المسؤولية تكون على العلم بالدين، أو إغفال رجال الدين ودورهم في توعية الأمم والمجتمعات، وإنما الظروف الاقتصادية للدولة تعد أيضا عنصرا أساسيا و جوهريا في تلك المشكلة، وغيرها من المشكلات والكوارث التي تسببها المشاكل الاقتصادية، وانخفاض مستوى المعيشة وزيادة الفقر والبطالة بمعدلاتها المنشودة.

-

ولكى نقوم بحل تلك المشكلات يجب مراعاة تغيير الفرد وتقويمه في المجتمع، والنهوض بالمجتمع للعودة به من حيث كان قبل الانحدار، بحيث تتعدل الطبقات الاجتماعية، ليعود لها نشاطها بعد ذلك الانحدار، والانخفاض على سلم المستويات الطبقي والعدالة الاجتماعية، تلك هي التي تعيد الموازنة للفرد ليصبح قادرا على إنشاء أسرته، والسير في طريق المستقبل دون أدنى خوف من تلك الظروف الاقتصادية السيئة، ولعرض تلك المشكلة وطرحها بشكل سليم يجب النظر في الآتي:

ظاهرة الزواج العرفي 
ظاهرة الزواج العرفي

المبالغة في شروط الزواج

قد يبالغ أسرة الفتاة في شروط الزواج، مما يدفع الشباب إلى عدم اتخاذ تلك الخطوة مراعاة وخشية من تلك المتطلبات، التي تكاد تكون مستحيلة لكثير من الشباب، إن لم يكن تلك الشريحة هي الأغلب الآن في كافة المجتمعات التي نتحدث عنها، وخاصة تلك التي تزعم أن تلك الشروط نابعة من العادات والتقاليد، والتي تكون في الغالب مخالفة لمتطلبات المجتمع والإنسانية، وحتى للعقل السليم.

إقرا أيضا:  أثر التكنولوجيا على المجتمع

وحقوق المرأة حقها في الزواج والتي تجعله تلك الظروف قد يستحيل حدوثه، لما تم وضعه من عوائق على الشاب الذي سيتقدم، والذى سيتحول من مشاعر الحب للفتاة بسبب تلك الظروف والضغوطات، أو سينظر لها ولأهلها نظرة سيئة، أو لن يفكر حتى في التقدم لها، مما يجعل تلك العوائق مخالفة حتى للدين والشريعة، والذي بسببها يكثر حالات الزنا و التحرش والزواج العرفي والكثير من المشكلات الأخرى.

الحلول العقلانية

  • التساهل مع الشباب من قبل الأهل في شروط الزواج من ابنتهم. 
  • إقبال الشباب على الزواج دون التفكير في المستقبل بخوف.
  • العمل على التطور الاقتصادي للدولة للقضاء على الفقر والبطالة. 
  • الوعي الديني واهتمام رجال الدين ووسائل الإعلام بتوعية الشباب والشابات.

المصادر والمراجع

اسراء هشام

إسمي إسراء هشام كاتبة ومنشئة محتوى في موقع ومنصة ويكي عرب .. نسعى للوصول إلى الهدف الأسمى بإثراء المحتوى العربي على شبكة الإنترنت وجعل موقع ويكي عرب من كبرى المواقع العربية بعون الله تعالى .

السابق
اعراض الحمل المبكر بعد تأخر الدورة
التالي
أول علامات الحمل وفي الأسبوع الاول