أسباب الولادة في الشهر السابع

كتابة: إسراء أحمد - آخر تحديث: 20 يناير 2020
أسباب الولادة في الشهر السابع

نبذة عامة

تتعرض بعص السيدات الى الولادة في الشهر السابع من الحمل، ويطلق على الولادة في السابع اسم ولادة الخدج، والتي تحدث لمجموعة كبيرة من الاسباب منها الزيادة في الوزن وقلةالاهتمام بالحامل وذلك خلال فترة الحمل بالاضافة الى اصابة الحامل بالسكري وغيرها من الأسباب.

أسباب الولادة في الشهر السابع

أن الوِلادة المبكرة التي يمكن أن تتعرض لها الحامل، يمكن أن تتسبب في إصابة الأم والجنين بالعديد من الأضرار الخطيرة، ولهذا فمن الضروري أن تعلم كل سيدة أسباب الولادة المبكرة خلال الشَهر السابِع من الحمل، من أجل محاولة التخلص من هذه الأسباب والقضاء عليها، ومن هذه الأسباب، ما يلي:

  • زيادة الوزن بشدة، أو قلته أيضاً بشدة قبل الحمل، يمكن أن تتسبب في حدوث الولادة خلال الشهر السابع.
  • قلة الاهتمام بالحامل خلال أشهر الحمل قد يكون سبب رئيسي في تعرضها لولادة مبكرة بالشهر السابع من الحمل.
  • هناك بعض الأمراض التي تتعرض لها الحامل خلال فترة الحمل يمكنها أن تكون السبب وراء حدوث هذا، ومن هذه الأمراض تعرضها لارتفاع في ضغط الدم، أو إصابتها بزلال الحمل، وأيضاً إصابتها بالسكري يكون السبب في تعرضها للولادة المبكرة.
  • إصابة الجنين داخل رحم أمه بتشوهات خلقية، تكون سبب في ولادته خلال الشهر السابع.
إقرا أيضا:  أفضل نظام غذائي للحامل والمرضع

أعراض الولادة في الشهر السابع

هناك بعض الأعراض التي تبدأ تظهر على الحامل تشير إلى إمكانية ولادتها خلال الشهر السابع، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • في حالة شعور الحامل بألم شديد في منطقة أسفل الظهر، وأن يكون هذا الألم ثابت لفترات طويلة، أو يختفي ويظهر بأوقات متقاربة على مدار اليوم.
  • كما أن شعورها بتقلصات شديدة بالرحم، وتكرارها كل عشرة دقائق، فهذا العرض قد يشير لاقتراب موعد الولادة.
  • التعرض لارتفاع مفاجئ في ضغط الدم يعتبر من أخطر الأعراض التي يمكن أن تتعرض لها الحامل خلال الشهر السابع، والتي يمكن أن تعرضها لولادة مبكرة، كما أنه من الضروري أن يتم التعامل مع هذا العرض بشكل سريع، من أجل الحفاظ على صحة الأم والجنين أيضاً.
إقرا أيضا:  طريقة شد ترهلات البطن بعد الولادة

نصائح لتجنب الوِلادة في الشهر السابع

أسباب الولادة في الشهر السابع
أسباب الولادة في الشهر السابع
  • الاهتمام الشديد بالمتابعة الطبية طوال أشهر الحمل، فهي التي تقيها من التعرض لولادة مبكرة.
  • اهتمام الحامل بعلاج أي مشكلة صحية تتعرض لها خلال فترة الحمل، مثل إصابتها بسكر الحمل، أو ارتفاع ضغط الدم.
  • الاهتمام باختيار أنواع الطعام الصحية، والتي تحتوي على نسبة وفيرة من حمض الفوليك والحديد، كما أنه من الضروري أن يقوم الطبيب المعالج بوصف بعض أنواع الفيتامينات التي تحتوي أيضاً على الحديد وحمض الفوليك.
  • الابتعاد نهائياً عن التدخين وعن المدخنين، والابتعاد أيضاً عن شرب الكحول وتناول المخدرات.
إقرا أيضا:  أهم عشر علامات للحمل بولد

المصادر والمراجع

10 مشاهدة