طفلي

أسباب الخوف عند الطفل

أسباب الخوف عند الطفل

أسباب الخوف عند الطفل

إن أسباب الخوف عند الطفل عديدة، وتثير أسباب الخوف عند الطفل مخاوف الآهالي في بعض الاحيان عندما يظهر الخوف بشكل واضح على الطفل، وسنبين الأمور التي تسبب الخوف عند الطفل حتى يعرفها الوالدين للمحاولة في التخلص منها بشكل تدريجي.

  • التهديد والتخويف الدائم للطفل، يعرضه الى الكثير من المخاوف وضعف من شخصيته.
  • لابد أن يبتعد الطفل عن مشاهدة المناظر العنيفة و سماع القصص المخيفة، لان هذه الامور تزيد من خوف الطفل، وتجعل أفكار سلبية عن الجن والعفاريت.
  • عندما يفقد الطفل الحب أو الرعاية، والاهتمام من الوالدين، تزداد مخوفه بشكل واضح، فالطفل الذي يفقد احد والديه يزداد حرمانه، وخوفه من العالم المحيط به.
  • لابد أن تقلل الأمهات من سلوك الخوف، والهلع، والرعب من العدوى من الحيوانات الاليفه، لأن هذا يزيد شعور الخوف للطفل بإنشاء الطفل خائف من جميع الحيوانات.
  • عندما يبالغ الوالدان في القلق، والخوف على الطفل، وأن الطفل يرى هذه سلوكيات من والديه، فيصاب بالخوف، و ينشأ طفل يخاف على نفسه بشكل مرضى.
  • عندما يعيش الطفل في بيئة عائلية تمتلئ والمشاجرات، والخلافات العنيفة، فان هذه الامور تجعل الطفل يتزعزع اطمئنانه، وثقته بنفسه وينشأ على الخوف.
أسباب الخوف عند الطفل
أسباب الخوف عند الطفل

المخاوف الأكثر شيوعا لدى الأطفال

  • الأشياء المحسوسة: عندما يقوم الوالدين بإخافة الطفل من شيء محسوس مثل الخوف من الطبيب، او من العسكري أو من أي شيء يتواجد أمامه، فنجد أن الطفل يكون أكثر رعبا وخوفا.
  • الخوف من الاشياء الغير محسوسة: وهي أقل من النوع السابق ولكن يكون السبب في نشوئها عند الطفل هم الآباء أنفسهم، وهم يعرضون الطفل الى القصص الخيالية عن الموت والعفاريت، وما شابه ذلك، مما يجعل الطفل في حالة خوف مرضى.
إقرا أيضا:  كيفية تعليم الطفل الصدق والصراحة

تقسيم الأطفال من حيث الخوف

  • أطفال لا يخافون: وهذا الامر يكون قليل جدا، ويكون له اسباب واضحه، اما ضعف العقل او ضعف الإدراك، وعدم الانتباه هي تعتبر حالة مرضية.
  • الاطفال الذين يخافون الخوف العادي: وهذا شعور طبيعي يحس به جميع الاطفال، والكبار عندما يتعرضون الى موقف من المواقف يجعلهم يخافون الخوف العادي.
  • الاطفال الذين يخافون الخوف المرضى: وهذا النوع من الخوف المبالغ فيه، ويكون متكرر بالنسبة إلى الطفل، أي أنه يعتبر حاله شبه دائما مع الطفل، ولا يخاف في سن الطفوله فقط، ولكن يصبح هذا الخوف مرضيا، وهميا، ويستمر معه في فترات متقدمة من عمره.
إقرا أيضا:  الرضاعة الطبيعية ومقدار ما يحتاج الطفل من الحليب يومياً

المصادر والمراجع

اسراء هشام

اسراء هشام

إسمي إسراء هشام كاتبة ومنشئة محتوى في موقع ومنصة ويكي عرب .. نسعى للوصول إلى الهدف الأسمى بإثراء المحتوى العربي على شبكة الإنترنت وجعل موقع ويكي عرب من كبرى المواقع العربية بعون الله تعالى .

السابق
أسباب زيادة الوزن وطرق للتخسيس
التالي
أذكار النوم كاملة مكتوبة