السيرة النبوية

أخلاق الرسول محمد وصفاته

أخلاق الرسول محمد وصفاته

الرسول

تعد أخلاق الرسول محمد عليه الصلاة والسلام قدوة لجميع المسلمين، ومن أهم أخلاق الرسول محمد تبسمه المستمر مع الجميع وهذه الصفة من ضمن الصفات التي كانت تلازمه في جميع الأوقات، كان النبي كثير التبسم لأصدقائه ولأهل بيته ولجميع من حوله، حتى إذا غضب الرسول تبسم وإذا فرح تبسم وإذا حزن تبسم أيضًا.

لماذا كان النبي كثير التبسم

  • كان الصحابي جرير رضي الله عنه، انه إذا رأى النبي صلى الله عليه وسلم في أي وقت إلا و تبسم له النبي في وجهه، وقدر ذكر في العديد من الاحاديث النوبية، أن النبي كان معروف ببشاشة الوجهة والابتسامة الدائمة.
  • ولكن ما سبب الابتسامة الدائمة التي كانت على وجهة النبي صلى الله عليه وسلم، سبب هذه الابتسامة هي الصدقة التي يؤجر عليها المسلم.
  • هذه الصدقة الوحيدة التي يمكن أن يفعلها المسلم دون أن ينقص من ماله شيء، وسوف يؤجر عليه بثواب عظيم من الله عزل وجل، حيث قال النبي صلى الله عليه وسلم (ابتسامتك في وجه أخيك صدقة).
  • كان النبي حرص جدا أن يقوم بتعليم هذه الصفة لمن بعده، وأن يقومون بتعليمها لمن بعدهم وأن تستمر هذه الصفة في جميه أمة محمد صلى الله عليه وسلم.
  • لأن يوجد في الابتسامة سحر من الله عز وجل، إذا تبسم المسلم في وجه أخية المسلم، أزال غربته ويؤنس وحشته، وفرح همه لهذه الابتسامة، لأنها تدل على محبة الله له.
  • يمكننا أن نأخذ هذه الصفة من نبينا وأن نقوم بها، وأن نبتسم في وجه كل من حولها لكي نقلل من الغضب والحزن.
إقرا أيضا:  كيف توفي سيف الله المسلول

وصف أخلاق الرسول وخلقته

  • لقد ورد في الكثير من أوصاف الرسول صلى الله عليه وسلم، وعن أخلاقيته وجماله ومن هذه الصفات.
  • لون بشرة النبي ، كان ازهر اللون، وليس بلون الأبيض الناصع ولا اسود اللون، ولكن لونه زاهر وبشوش وفاتح ونقي.
  • كان وجه الرسول املس، ومستدير وليس به أي تحفر أو حبوب، كان وجه النبي كالشمس والقمر.
  • من الصفات المحمودة التي كان يتميز بها النبي صلى الله عليه وسلم هو سعة الجيبين، فكان جيبين النبي واسعا تماما.
  • حاجب النبي كان ذو الشكل المقوس، وكان متصلان بين بعضهم البعض بالشعر الخفيف وكان لا يري إلى عند السفر فقط.
  • كانت عيون النبي واسعه تماما، وجميلتين كان يوجد بها العروق الحمراء الرقيقة، وكانت الحدقة شديدة السواد، وكانت ذات رموش كثيفه وطويلة جدا.
  • كانت انف رسول الله تتميز بشكلها المستقيم، كانت طويلة من الوسط، ومرتفعة.
  • فم النبي وأسنانه، كان دائما أسنان النبي ذات اللون الأبيض، كانت متفرقة بين بعضها البعض بين الثنايا والرباعيات، حيث كان فم النبي صلى الله عليه وسلم واسع وجميل، بينما كانت مبتسم دائما في وجه كل من حولة، وهذا التبسم كان يزيد النبي جمالا فوق جماله.
إقرا أيضا:  ما اسم راية الرسول

أخلاق الرسول وصفاته

أخلاق الرسول محمد وصفاته
أخلاق الرسول محمد وصفاته
  • كان الرسول لديه العديد من الصفات الحميدة، التي نتمنى أن نرزق مثل هذه الصفات، ومن هذه الصفات الرحمة، كان النبي صلى الله عليه وسلم، رحيم بالكثير من الناس.
  • كما وردت في العديد من الكتب والسيرة النبوية، بمواقف رسول الله التي تدل على رحمته بالناس وعلى أمته أيضًا، ومن الرحمة التي كانت في الرسول فقد وصفه الله عز وجل في قولة تعالى (النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ).
  • كان معروف النبي باسم الصادق الأمين، كان شديد الصدق والأمين لجميع الناس، بينما كان النبي يقوم بالحفاظ والأمان على أهل مكة وعلى جميع ما يمتلكون من حيث أموالهم وحاجتهم وأسرارهم.
  • بينما قام النبي وصعد على جبل الصفا، ليفوم بتبليغ الرسالة إلى أهل قريش وقال لهم، (أرَأَيْتَكُمْ لو أخْبَرْتُكُمْ أنَّ خَيْلًا بالوَادِي تُرِيدُ أنْ تُغِيرَ علَيْكُم، أكُنْتُمْ مُصَدِّقِيَّ؟، قالوا: نَعَمْ، ما جَرَّبْنَا عَلَيْكَ إلَّا صِدْقًاً)، وبرغم انهم كانوا أعداء النبي صلى الله عليه وسلم ولكن كانوا اكثر الشاهدين عليه صدقاً.
  • من بعض الآيات التي وصف الله عز وجل بالنبي بالصدق في قوله تعالى (وَالَّذِي جَاءَ بِالصِّدْقِ وَصَدَّقَ بِهِ أُولَـئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ)، وكان هذان الصفات من اقرب الصفات التي جعلت السيدة خديجة تتزوج النبي عليها.
  • بينما استمر النبي صلى الله عليه وسلم، بالحفاظ على هذه الصفات حتى في اصعب الأوقات التي مرت عليه.
إقرا أيضا:  أهم الغزوات في الاسلام

المصادر والمراجع

السابق
كيف كان النبي محمد يعامل جيرانه
التالي
أهمية نهر النيل لمصر