أجمل وأغرب الكهوف في العالم

كتابة: إيمان خالد - آخر تحديث: 27 يناير 2020
أجمل وأغرب الكهوف في العالم

أجمل وأغرب الكهوف في العالم

يوجد في العالم عدة كهوف غريبة وجميلة، وتعد من أجمل الوجهات السياحية
الموجودة في العالم، ومن هذه الكهوف ما قد تكون منذ ما قبل التاريخ. ولهذه
الكهوف تفاصيل غريبة ومذهلة جدًّا وجاذبة للسياح، كما أنه لا يمكن للإنسان
أن يتخيلها، وبالعادة تكون هذه الكهوف رطبة وموحلة، أو أن هذه الكهوف تكون
واسعة مثل الوديان أو تكون مغمورة بالمياه أو أنها تكون مرتبطة بالحياة البرية،
وفي بعض الحالات تكون الكهوف قد تكونت من البازلت أو من الكريستال.
والكهوف هي عبارة عن شيء أكبر من كونه مجرد ثقب موجود في داخل الأرض.

من أجمل وأغرب الكهوف في العالم

من أجمل وأغرب الكهوف في العالم
من أجمل وأغرب الكهوف في العالم

يوجد عدة كهوف غريبة ومميزة وجميلة ومذهلة موجودة في العالم، وتعتبر وجهات سياحية ممبزة، ومنها ما يلي:

  • كهف أوردا:
    وهو كهف موجود في دولة روسيا، وهو أطول كهف موجود تحت الماء، ويصل طول الكهف إلى 5 كم، ويمتاز بأن المياه فيه صافية جدًّا، وهو مكان متشعب بشكل كبير جدًّا لذلك فهو مكان سيء لمن يضل طريقه هناك. كما أن درجة الحرارة في الكهف تصل إلى ما يقارب 20 دجة مئوية تحت الصفر.
  • كهف فينغال:
    وهو كهف موجود في جزيرة ستافا، وجزيرة ستافا عبارة عن جزيرة غير مأهولة بالسكان، وهي تقع مقابل ساحة اسكتلندا، وتحتوي هذه الجزيرة على عدة كهوف موجودة في البحر، ومن أهم هذه الكهوف: كهف فينغال، والذي يحمل أيضًا اسم كهف اللحن، ويبلغ عمق هذا الكهف 700 م، ويتكون الكهف بالكامل من ركائز سداسية متشابكة مكونة من مادة البازلت، ومن المحتمل أن هذه الركائز قد تكونت بسبب الحمم منذ ما قبل التاريخ. ولقد زار الملحن الشهير مندلسون فيليكس الكهف وذلك في عام 1829 م، وقال عنه أنه حصل فيه على الإلهام ليتمكن من كتابة مؤلفاته الموسيقية.
  • كهف العمالقة:
    وهو كهف مكون من الجليد، ويعد أكبر كهف موجود في العالم مكون من الجليد، وهو موجود في دولة النمسا، ويصل طول الكهف إلى 50 كم، وعند ترجمة اسمه إلى اللغة العربية فإنه يعني عالم من العمالقة الثلجيين. وقد تم اكتشاف هذا الكهف في عام 1879 م، وهو يحتوي في داخله على حجيرات متداخلة تعمل على السماح للهواء بالمرور من بينها كلها، وهذا يعني أن هذا الكهف بارد وأنه عند زيارته يجب ارتداء ملابس شتوية ثقيلة. وبفعل الترسبات المعدنية فيه فإن الثلج فيه له ألوان عدة، ويتم إضاءة التكوينات الثلجية باستخدام مصابيح الماغنسيوم التي تعطي تأثير درامي للكهف، ويظل جزءًا صغيرًا من الكهف مفتوحًا للناس.
إقرا أيضا :  معلومات عن برج خليفة

كهوف ومغارات غريبة أخرى

  • مغارة زهور الـ”وستريا”:
    وهي مغارة موجودة في فوجي وهي تحتوي على حدائق معروفة باسم كاواشي، وهي موطن لنبات يسمى نبات وستريا، الذي ينمو منه ما يصل إلى 150 نبتة من 20 فصيلة مختلفة ذات ألوان مختلفة، ومن ألوانها: اللون الأبيض، اللون البنفسجي، اللون الوردي، اللون الأرغواني، اللون الأزرق. ويعتبر أفضل وقت لزيارة هذه الحدائق خلال السنة في نهاية شهر أبريل وفي بداية شهر مايو، وذلك لأن الزيارات في باقي أوقات السنة تكون خلالها الأشجار غير مزهرة، بينما في هذه الأوقات تكون الأشجار مزهرة مما يُظهِر جمالية المكان.
  • الكهف الأزرق: 
    أو مغارة أزارو، وهو موجود في كابري، ويعد من أهم مصادر جذب السياح للمدينة، والكهف الأزرق هو كهف نصفه مغمور بالماء ومضاء بضوء لونه أزرق غريب. وقد كان يقال عن الكهف أنه مأوى للحوريات وغرباء الأطوار والشياطين خلال العصر الروماني، والحقيقة أن الضوء الأزرق هو بفعل انعكاس لضوء الشمس على فتحة تكون قريبة من سطح البحر. كما أن أفضل وقت لزيارة الكهف عند الظهر؛ فعنده تبدأ الشمس بالسطوع على باب الكهف.
  • كهوف الكاتدرائية الرخامية: 
    وهي كهوف موجودة في بحيرة تسمى بحيرة كاريرا، وهي عبارة عن كهوف منحوتة، وهي تمتد على الحدود الواقعة بين كل من دولة الأرجنتين ودولة تشيلي، وللوصول إلى البحيرة فإن الزوار يقومون باستخدام الطيران من العاصمة للوصول إلى مدينة كوهايك، وبعد ذلك يجب عليهم قطع ما يصل إلى 320 كم باتجاه الجنوب للوصول إلى البحيرة، ورغم طول الرحلة إلا أنها تستحق كل هذا التعب وكل هذه المسافة. وقد استغرق تكون هذه الكهوف الكاتدرائية الرخامية ما يقارب 6000 عام، وقد كان ذلك بواسطة الأمواج التي كانت تصطدم بكربونات الكالسيوم.
إقرا أيضا :  معلومات عن الكنيسة البروتستانتية

أجمل وأغرب الكهوف في العالم في قارة آسيا

  • نهر “بويرتوبرينسيسا”:
    وهو عبارة عن نهر جوفي موجود في دولة الفلبين، وهو يوجد تحت الأرض في مدينة بالاوان، ويصل طول النهر إلى 8 كم، كما أن هذا النهر يمر عبر كهف آخر يحيط به العديد من التكوينات الحجرية الجميلة التي تعد من أجمل التكوينات الموجودة في العالم. وقد تمت تسميته بأنه أحد عجائب الدنيا السبعة وذلك في تاريخ 28 من شهر يناير من عام 2012 م.
  • كهوف الحظ السعيد:
    وهي عبارة عن كهوف موجودة في دولة غونونغمولو في الحديقة الوطنية
    في مدينة بورينو، كما أنه يصل ارتفاع سقف الكهف إلى 100 م، وأبعاد
    الكهف تصل إلى 700*400 م، ويبلغ عمر الكهف 5 ملايين عام.
  • كهوف الحشرات المضيئة:
    وهذه الكهوف موجودة في دولة نيوزيلاندا، وهي تعتبر موطن رئيسي
    للديدان المتوهجة، وتتوهج هذه الكهوف كي تتمكن من جذب الحشرات
    كي تستطيع بعد ذلك من حبسها في داخلها في داخل شباك حريرية كأنها فخ لها.
  • كهف كروبيرا:
    وهو كهف موجود في دولة جورجيا في مدينة أبخازيا، وهو من أعمق الكهوف الموجودة في العالم. ويصل عمق الكهف إلى 2080 م، كما أنه يحتوي حتى عمق 300 متر على العديد من أشكال الحياة المختلفة.
إقرا أيضا :  معلومات عن الثقافة الهندية

حقائق حول أجمل وأغرب الكهوف في العالم

  • يرتبط اكتشاف الكهوف والاهتمام بها وإبرازها باهتمام البلد فيه، فلا يمكن اكتشاف الكهوف دون أن يكون للدولة دور في ذلك.
  • يوجد الكثير من الكهوف في العالم لم يتم اكتشافها بعد، ولك إما بسبب أماكنها، أو عدم اهتمام الدولة باكتشاف الأماكن الموجودة فيها.
  • غالبًا ما تكون الكهوف موجودة في المناطق النائية في العالم والتي لا يصلها الكثير من الناس ولا يسكنوها.
  • تختلف أسباب تكون الكهوف من كهف لآخر، فكل كهف تكون بفعل أسباب معينة.
  • للكهوف عدة أنواع، مثل: الكهوف الجليدية، الكهوف البحرية، الكهوف الأولية، الكهوف المتحللة.

المصادر والمراجع

13 مشاهدة